«وزارة الصحة» تعزز معايير الجودة العالمية في منشآتها

مستشفى القاسمي ينال الاعتماد الدولي بجراحة السمنة

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع عن حصول مستشفى القاسمي بالشارقة على الاعتماد الدولي المتقدم كونه مركزاً للتميز في مجال جراحة السمنة، من اللجنة الدولية المشتركة لاعتماد المنشآت الصحية JCI عبر تقنية التقييم الافتراضي Virtual Assessment، كونه أول مستشفى في العالم خارج الولايات المتحدة الأمريكية يحقق هذا الإنجاز، وذلك في إطار جهودها المتواصلة لتطبيق معايير المؤشر الوطني المتعلق بنسبة المنشآت الصحية المستوفية لمعايير الاعتماد، وتحقيقاً لاستراتيجيتها الهادفة لتعزيز أنظمة الجودة والسلامة العلاجية والصحية والدوائية، وفق المعايير العالمية، ما سيكون له الأثر الأكبر في تعزيز مكانة دولة الإمارات التنافسية في المجال الصحي.

وجرت عملية التقييم التفصيلي عبر جولة افتراضية للخبير الدولي المتخصص على أقسام الجراحة والعمليات وقسم الجراحة للرجال والنساء والمختبرات والعيادات الخارجية .

إنجاز مستحق

وأشاد الدكتور يوسف محمد السركال مدير عام مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية بالإنجاز المستحق لمستشفى القاسمي ونيله الاعتماد الدولي المتقدم كونه مركزاً متميزاً لعلاج السمنة من مؤسسة دولية عريقة، مشيراً إلى أن مستشفى القاسمي واحد من الصروح الطبية البارزة في دولة الإمارات، ويحقق نجاحات مشهودة في مجال العمليات الطبية المعقدة والنادرة، ومن أهمها جراحات السمنة والجراحات القلبية بالروبوت، حيث يضم نخبة من الكوادر الطبية المتميزة المواطنة والمقيمة، الذين عرفوا بإنجازاتهم الطبية، ولفت السركال إلى أن وزارة الصحة ووقاية المجتمع لديها الخطط والبرامج لإنجاز الاعتماد لكل منشآتها الصحية حسب الإطار الزمني من خلال تعزيز الابتكار، وتطبيق أفضل المعايير والبروتوكولات المعتمدة عالمياً.

معايير الاعتماد

من جهتها، أثنت الدكتورة كلثوم البلوشي مديرة إدارة المستشفيات في الوزارة على جهود الكوادر الإشرافية والطبية وهنأتهم بالحصول على الاعتماد، الذي يشكل شهادة عالمية على التزام الوزارة بتطبيق أفضل المعايير في الجودة الطبية والإدارية في منشآتها الصحية، وحثت الكادر الفني على مواصلة الالتزام بمعايير خدمات الرعاية الصحية بما يعود بالفائدة على المرضى.

رعاية

وأكد الدكتور عارف النورياني المدير التنفيذي لمستشفى القاسمي رئيس وحدة القسطرة القلبية حرص المستشفى على تقديم أفضل معايير الرعاية الصحية للمرضى في جميع التخصصات، مشيراً إلى أن الحصول على الاعتماد الدولي المتقدم كونه مركزاً للتميز لعلاج وجراحات السمنة إنجاز نفخر به، ويدعونا لمواصلة العمل بكفاءة لترسيخ السمعة المتميزة والمكانة الرائدة للدولة في مجال الرعاية الصحية وفق المؤشرات العالمية، وتقدم بالشكر والتقدير لجميع أفراد الكادر الطبي والفني على جهودهم المتواصلة، التي تكللت بتحقيق الاعتماد الدولي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات