موظفان في «كهرباء الشارقة» يبتكران «غرفة سيوا للأكسجين»

تمكن موظفان في هيئة كهرباء ومياه الشارقة، من ابتكار مشروع (غرفة سيوا للأكسجين)، لتوفير بيئة إيجابية وصحية مستدامة للموظفين، جاءت فكرة مشروع، محمد عبدالله بن علي مدير إدارة التميز، والمهندس سيف العبيدلي مدير مكتب الصيانة في الهيئة، بعد ملاحظة تزايد نسبة استهلاك الموظفين لمسكن الصداع، لذا يعتبر الابتكار الجديد الحل الطبيعي والصحي، إذ يعطي جرعة أكسجين لمدة 10 دقائق ليقوم بدوره في تنشيط الموظفين بنسبة تركيز تصل إلى 99 %، ويتراوح سعر الجرعة ما بين 200 - 300 درهم، وتعطى مجاناً للموظفين، حيث تم تزويد الغرفة بأحدث التقنيات والأنظمة الذكية وكرسي خاص يتشكل بطبيعة وشكل جسد الموظف، إضافة إلى تعزيزها بأنظمة مرئية وسمعية متطورة لتقدم أفضل شعور للاسترخاء وكرسي للمساج وشاشة عالية الجودة وكاميرا للمراقبة.

4 نكهات

وقال محمد عبدالله أنه تم البحث في مؤشر جودة أداء الموظفين، فتبين أن هناك الكثير منهم يتناول المسكنات لتخفيف الصداع، ما يؤثر بصورة ما في الأداء، فعكفنا على إيجاد حلول تمكن الموظف من أداء واجبه دون أن يلجأ إلى المسكنات، ويقول: توصلنا إلى فكرة (غرفة سيوا للأكسجين) حتى نزود الموظفين بنسبة معقولة منه، والذي تم توفيره بـ 4 نكهات، منها نكهة الليمون والفراولة والفانيلا والنكهة الرئيسية من دون رائحة، حتى لا يشعروا بالإرهاق وبالتالي الصداع، والتخفيف من زيادة تناول المسكنات من القهوة والشاي لتسكين الألم ما يسبب ضرراً على الصحة، لافتاً إلى أنه تم إجراء بحوث مع معاهد علمية عالمية لتطبيق تلك الفكرة والتي لاقت النجاح والتجاوب من الموظفين، حيث يستعين بالغرفة يومياً 20 موظفاً وموظفة، ويسمح للموظف بأخذ جرعة كل يومين أو ثلاثة أيام.

آلية العمل

ولفت إلى أن آلية العمل تتمثل في أن هناك شخصاً معنياً يقوم بتشغيل الجهاز بعد دخول الموظف للغرفة، ومباشرة يخرج الأوكسجين النقي من خلال الأنابيب ويدخل إلى الأنف، فيتم استنشاقه، ما يمنح الموظف شعوراً بالراحة، كما أنه جار العمل على براءة الاختراع للابتكار، والذي يعد طبياً بنسبة 100 %، وبعد خروج الموظف من الغرفة يحس بأنه تخلص من الإجهاد، مبيناً أن الغرفة مكونة من الخشب الطبيعي ما يعطي طاقة إيجابية وشعوراً رائعاً بالراحة من خلال الإضاءة الخفيفة، إضافة إلى شاشة مزودة بمناظر طبيعية متعددة، وكاميرا لمراقبة الشخص داخل الغرفة، فيتم التدخل الفوري في حال احتاج الموظف إلى المساعدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات