الحملات تستهدف وشائج الأخوة بين الفلسطينيين وبين الشعوب الشقيقة

الجالية الفلسطينية تستنكر حملات الإساءة والتحريض ضد الإمارات المعطاءة

أعربت الجالية الفلسطينية في دولة الإمارات العربية المتحدة عن صدمتها واستنكارها العميقين لحملات الإساءات والتحريض المستمرة، وآخرها تلك التصريحات المشينة، التي أدلى بها مندوب منظمة الصاعقة، خلال اجتماع الأمناء العامين للفصائل الفلسطينية.

وشددت الجالية الفلسطينية في بيان الهيئة التأسيسية لنادي الصداقة الإماراتي- الفلسطيني بأن مثل تلك المواقف المنحرفة، والتي تصدر تحت غطاء اجتماع للقيادة الفلسطينية، إنما تستهدف استقرار ومصالح عموم الجاليات الفلسطينية في دول الخليج العربي الشقيقة كما تستهدف وشائج الأخوة بيننا وبين الشعوب الشقيقة في منطقة الخليج العربي.

وأكدت الجالية الفلسطينية بأنها كانت وستظل تبادل الأشقاء في الإمارات أسمى مشاعر الاحترام والوفاء دوماً، ولن تسمح لأي شخص أو طرف المساس بمصداقية الجالية ومصداقية العلاقات التاريخية العميقة كتلك التي تجمعنا بالأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة العزيزة، والتي كانت وما زالت وستبقى قيادة وشعباً محبة لفلسطين وقضيتها العادلة.

وختم البيان «نعلن بكل وضوح بأن لا أحد يستطيع تحريض أبناء الجالية الفلسطينية أو جرها للإساءة الى هذه الدولة المعطاءة الكريمة».

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات