توصيات مهمة ضمن نتائج «أولويات الشباب العربي»

أعلن مؤتمر أولويات الشباب العربي الأول، الذي عقده مركز الشباب العربي مؤخراً، نتائج «استطلاع أولويات الشباب العربي»، الذي أنجزه المركز، وشارك فيه 7000 شاب من 21 دولة عربية، فيما تضمنت النتائج، العديد من التوصيات والمخرجات، التي ستكون في متناول مسؤولي قطاع الشباب في الدول العربية، للاطلاع عليها، ووضع الخطط والمبادرات التي تعززها.

محور وأهداف

وتطرق محور «الاحتياجات الاجتماعية.. الأمن والسلامة، التطوير الشخصي، الترفيه»، على العديد من التحديات التي تواجهه، وشملت وجود بعض الاضطرابات السياسية في بعض دول المنطقة، ومحدودية المشاركة الاجتماعية، وضعف الأنشطة الشبابية، وقلة العروض المتوفرة في مجال الترفيه في بعض البلدان.

واقترحت توصيات هذا المحور، لتحقيق أولويات الشباب وسد الثغرات، أنه يجب على الحكومات العربية، ضمان الاستقرار السياسي، ما يساعد في إيجاد فرص أفضل للشباب، فضلاً عن زيادة المشاركة الاجتماعية، من خلال تعزيز العمل التطوعي للشباب، بالشراكة مع المدارس والجامعات والمنظمات المدنية والشركات الخاصة، فيما تمثل البلدان ذات القوة الشرائية المنخفضة، بيئة غير مستغلة ومناسبة لإطلاق خدمات ترفيهية جديدة، تحظى بإقبال من فئة الشباب، مثل بناء مراكز ومرافق شبابية في هذه البلدان. وعرض محور «الاحتياجات الاقتصادية.. التعليم، الصحة، الدخل وفرص العمل، التطور التكنولوجي»، أبرز تحدياته، والتي اشتملت على أن البلدان العربية ذات القوة الشرائية المتوسطة، نجحت في زيادة فرص الحصول على التعليم خلال السنوات الماضية، لكن بقيت الجودة منخفضة، وفقاً لرأي العينة المستطلع رأيها، في حين تسعى بلدان القوة الشرائية المرتفعة والمنخفضة، إلى الحصول على التعليم المجاني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات