«إسلامية دبي»: 88 % زيادة الإقبال على خدمة الإفتاء عبر الواتساب

كشفت دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، أن خدمة الإجابة عن أسئلة الفتاوى عبر تطبيق الواتساب، شهدت زيادة بمعدل 88 %، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وتعد الدائرة، أول جهة حكومية على مستوى العالم، تتبنى تقديم خدماتها الإفتائية من خلال الإجابة عن أسئلة الفتاوى عبر تطبيق الواتساب، وذلك في إطار الجهود المتواصلة لتقديم الفتاوى الشرعية المعتمدة في الدائرة بشكل تفاعلي مبتكر، لخدمة شريحة أكبر من المتعاملين، عن طريق قنوات جديدة، تسمح للسائل بالتواصل المباشر مع المفتي، لتحقيق نتائج ملموسة ومستدامة في مدة زمنية قصيرة.

وقال محمد الكمالي رئيس قسم توثيق وأرشفة الفتاوى بالدائرة: إن إطلاق المنصة الرقمية «الواتساب»، يأتي بهدف استغلال الموارد المتاحة، وتسهيلاً لعملية تقديم الإجابات المتعلقة بالإفتاء، لإتاحة وصول الفتاوى الصحيحة إلى أكبر شريحة من المستفيدين في جميع أنحاء العالم، سعياً لتحقيق رسالة الدائرة في تعزيز الوعي الديني، من خلال تقديم الفتاوى من جهة موثوقة ووسطية، وقد استقبلت منصة الواتساب، ما يقارب 35 % من مجمل الفتاوى الإلكترونية الواردة لإدارة الإفتاء.

وأضاف الكمالي: تم تقصي أبرز الجهات في العالم، التي تستخدم الواتساب كمنصة تفاعلية في تقديم الخدمات الدينية، مشيراً إلى أن الدائرة أول جهة حكومية تقدم خدمة الإجابة عن الفتاوى عبر الواتساب، ولم يمنع كون الخدمة جديدة نسبياً، من انتشارها وارتفاع الإقبال عليها، وشهدت الفتاوى الإلكترونية بعد إطلاق الخدمة، زيادة بمعدل 88 %، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وتهدف خدمة الإفتاء عبر الواتساب، إلى تشجيع الناس على الاستفسار عن الأحكام الشرعية عبر منصة تفاعلية متداولة وسهلة الاستخدام، وهي خدمة مبنية على ثلاثة أمور أساسية، وهي إجابة عن الفتاوى الشخصية، فضلاً عن استقبال طلبات الفتاوى الرسمية، والرد عليها بعد اعتماد هيئة كبار العلماء بالدائرة، إلى جانب نشر مقاطع توعوية عبر (الحالة).

يذكر أنه تم تخصيص الخدمة على الرقم 8003336، بحيث يتم استقبال الأسئلة باللغة العربية والإنجليزية على مدار الساعة، وتكون الإجابة خلال ثلاثة أيام عمل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات