«دبي الذكية» تناقش أهم أدوات تحسين الذكاء الاصطناعي

عقد المجلس الاستشاري لـ«مبادئ وإرشادات أخلاقيات الذكاء الاصطناعي»، التابع لدبي الذكية، اجتماعه الثاني، لبحث ومناقشة مستجدات عدد من الموضوعات المتعلقة بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي، وتطوير آلية العمل المتعلقة بالعديد من التطبيقات داخل إمارة دبي، بما يحقق أقصى استفادة منها خلال الفترة المقبلة.

شهد الاجتماع حضور أعضاء المجلس الاستشاري من الجهات الحكومية والخاصة بهدف استكشاف ووضع الخطط للمرحلة المقبلة، كما ناقش الاجتماع أهم الأدوات المستقبلية لتحسين الذكاء الاصطناعي، وممارسات التدقيق والأمن السيبراني.

ويهدف المجلس الاستشاري لـ «مبادئ وإرشادات أخلاقيات الذكاء الاصطناعي» الذي تم إطلاقه مطلع العام 2019 لتطوير ونشر المبادئ والإرشادات المتعلقة بهذه التكنولوجيا وسبل الاستفادة منها في تحسين جودة حياة أفراد المجتمع، بالإضافة إلى تعزيز الشفافية والمساءلة في أنظمتها المطبقة في مختلف القطاعات في دبي.

وقال يونس آل ناصر مساعد مدير عام دبي الذكية والمدير التنفيذي لمؤسسة بيانات دبي: «تتطلع دبي الذكية باستمرار إلى تعزيز وتطوير مبادئ وإرشادات الذكاء الاصطناعي وأدوات التقييم الذاتي الخاصة بها من أجل تعزيز الخدمات الحكومية وترسيخ نهج يقوم على حسن استخدام الحلول القائمة على هذه التكنولوجيا، والتي نسعى إلى تحديثها بشكل مستمر لتواكب التطورات العالمية في هذا المجال».

منصة

تم إنشاء المجلس بهدف تأسيس منصة تعاونية لذوي العلاقة، وتعزيز الحوار المستمر، وتمكين أعضاء المجلس من تبادل المعرفة والخبرات حول هذه التكنولوجيا، وكذلك استكشاف الأدوات والسياسات التي يمكن تطبيقها وضمان تكيفها بسهولة مع هذه التكنولوجيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات