ضاحي خلفان: الإنترنت المظلم فضاء مروّجي المخدرات

ترأس معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، رئيس مجلس مكافحة المخدرات على مستوى الدولة، اجتماع مجلس مكافحة المخدرات الذي عقد صباح أمس بتقنية «الاتصال عن بعد»، وبحضور العميد سعيد توير السويدي، نائب رئيس المجلس، ورؤساء اللجان الوطنية العليا المنبثقة من المجلس، وعدد من المسؤولين ومديري مكافحة المخدرات بالدولة.

سيطرة

ووجه بضرورة مراقبة الفضاء الإلكتروني من أجل التصدي لمروّجي المخدرات عبر الإنترنت، ووسائل التواصل، ومراقبة المواقع المشبوهة التي يعتقد أنه يتم عن طريقها ترويج المخدرات ومواد أخرى ممنوعة، وأشار إلى أنه يجب السيطرة على الفضاء المفتوح وما يسمى بالإنترنت المظلم، والوقوف في وجه المجرمين من تجار السموم الذين لا يوفرون أية وسيلة لنشر تجارتهم القذرة.

إنجازات

واستعرض المجلس أهم الإنجازات التي حققها مجلس مكافحة المخدرات، وأهم التحديات، كما ناقش آلية الرقابة على المواد المدرجة في جداول السلائف الكيميائية، والتصدي للممارسين الصحيين الذين يخالفون شرف المهنة ويقومون بصرف أدوية تحتوي تركيبتها على مواد مخدرة أو تدخل في صناعتها لمرضى غير حقيقيين.

واستعرض المجلس لإطار المقترح للمادة المنهجية للوقاية من المخدرات والمؤثرات العقلية. كما اطلع على نتائج مبادرة الإطار المشترك للرقابة على المخدرات خلال النصف الأول من العام الجاري، ونتائج مؤشرات الأداء للاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات المسقطة على أجهزة مكافحة المخدرات خلال النصف الأول من العام الجاري 2020، واتخذ عدداً من التوصيات بشأنها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات