عمار الكردي: الإمارات تحمل رسالة سلام لا تخفى على أحد

أكد عمار الكردي، رئيس جمعية البيارة الفلسطينية في أبوظبي، أهمية معاهدة السلام بين دولة الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل، في خدمة القضايا العربية وصون حقوق الفلسطينيين.

وقال في تصريحه لـ«البيان»: «كفلسطيني أعيش على أرض الإمارات منذ ما يقارب 25 عاماً، وشهدت تنفيذ أحلام كانت حدودها السماء، كلي ثقة بقيادة دولة الإمارات وقراراتها ونهجها، فدوماً عودتنا على اتخاذ القرارات المناسبة وتنفيذها بما يخدم الإمارات والإنسانية عامة».

وأضاف: «الإمارات تحمل رسالة سلام لا تخفى على القاصي والداني، ولديها بصمات خير وضاءة موجودة في كل شارع وفي كل حي بعالمنا العربي، وفي غالبية دول العالم، وصيتها الطيب على كل لسان».

وتابع الكردي: «الإمارات بقيادتها وحكامها وشعبها كانت وما تزال خير سند للقضية الفلسطينية وللشعب الفلسطيني، من نكبته وحتى الآن، وكلي ثقة وأمل أن معاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل سيكون لها مردود إيجابي يخدم قضية فلسطين والفلسطينيين والمنطقة عموماً، وستضمن الوصول لتحقيق الحلم الفلسطيني بالحرية والاستقلال».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات