تبادل خبرات بين «التغير المناخي» وشرطة دبي

بحث معالي الدكتور المهندس عبدالله بلحيف النعيمي وزير التغير المناخي والبيئة، مع معالي الفريق عبدالله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي، خلال اجتماع عقد في قرية الشحن التابعة لمطار دبي الدولي، سبل تعزيز التعاون المشترك وتبادل الخبرات والتجارب الناجحة، واستثمار الفرص المتاحة لدفع مسيرة التطور والنماء التي يشهدها القطاعان الأمني والبيئي وفق رؤية وتوجيهات القيادة. و

رحب المري بوزير التغير المناخي والبيئة مستعرضاً المبادرات والبرامج والمشروعات الرائدة والمبتكرة التي تنفذها شرطة دبي، والتي تشكل خارطة طريق لعدد من المبادرات الطموحة والمشاريع التطويرية لتعزيز الأمن البيئي، ثم اطلع معاليهما على معرض خاص بضبطيات العاج، ثم غرفة التفتيش المركزي، واستمعا لشرح حول تفتيش الشحنات المغادرة للدولة والترانزيت، وذلك بحضور سلطان علوان وكيل الوزارة بالوكالة، واللواء طيار أحمد محمد بن ثاني مساعد القائد العام لشؤون المنافذ، وعدد من المسؤولين والضباط.

وقال معالي الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي:«إن حماية التنوع البيولوجي وضمان استدامته يمثل أحد الأهداف الاستراتيجية للوزارة، لذا تعمل على إيجاد بنية تشريعية متكاملة تضمن تحقيق هذا الهدف، كما تعمل على تعزيز التعاون مع كافة مؤسسات الدولة لضمان إنفاذ القوانين والتشريعات، بالإضافة إلى حماية وتطوير الموائل الطبيعية لهذا التنوع بما يساهم في تكاثره وتحقيق استدامته بشكل فعال».

وأضاف:«يأتي الحفاظ على الحيوانات المهددة بالانقراض كعامل هام وفعال في تعزيز حماية التنوع البيولوجي، لذا عملت الدولة على الانضمام لاتفاقية «سايتس» الخاصة بحماية هذه الحيوانات ومكافحة الاتجار غير المشروع بها، وأقرت قوانين وقرارات محلية تضمن إنفاذ بنود والتزامات الاتفاقية». وسلم معالي الفريق عبدالله خليفة المري معالي الدكتور المهندس عبدالله بلحيف النعيمي درعاً تذكارية تقديراً لهذه الزيارة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات