«تنفيذي عجمان» يستعرض مستقبل إدارة العلاقات مع المتعاملين

استعرضت الأمانة العامة للمجلس التنفيذي في عجمان خلال جلسة عصف ذهني بمشاركة الجهات والمؤسسات المحلية مستقبل إدارة العلاقات مع المتعاملين في حكومة عجمان وذلك في إطار مساعي برنامج تطوير منظومة تقديم الخدمات الحكومية لتعزيز وتطوير جودة الخدمات الحكومية وفقاً لأحدث وأعلى معايير الجودة والتميز على نحو يحقق تطلعات وغايات الحكومة والمجتمع.

وقال إسماعيل النقي منسق برنامج عجمان للتميز عضو اللجنة التوجيهية لبرنامج تطوير منظومة تقديم الخدمات الحكومية إنه تحقيقاً لمستهدفات الخريطة الاستراتيجية لمحور الحكومة المتميزة تعمل حكومة عجمان على إعلاء مبادئ الشفافية والمساواة والعدالة في تقديم الخدمات الحكومية والاهتمام بتقديم قيمة مضافة تساهم في إسعاد المجتمع ومواكبة المستجدات التقنية والإدارية المتعلقة بالريادة في الخدمات الحكومية ومنافذ تقديمها ولا سيما بعد التجارب العديدة التي شهدها قطاع الخدمات خلال فترة أزمة كورونا والتي قدمت فرصة حقيقية لهذا القطاع نحو التحول لتطبيقات وأساليب جديدة في مجال تقديم الخدمات والاستفادة من التجارب الناجحة والتطوير عليها بما يلبي توقعات المتعاملين مع حكومة عجمان.

وناقشت الجلسة مدى فاعلية إيجاد منصة واحدة متكاملة لإدارة العلاقة مع المتعاملين في حكومة عجمان تجسد مرتكزات رؤية عجمان 2021 وتطلعاتها القائمة على حكومة متميزة تسعى إلى تحقيق سعادة المجتمع ورفاهيته حيث ستساهم في تقديم تجربة ثرية للمتعامل من جانب وتوفر للقيادات ولمتخذي القرارات رؤية واضحة في متابعة التقارير ورصد الملاحظات من جانب آخر.

واستعرضت الجلسة عدداً من أنظمة إدارة العلاقات مع المتعاملين المستخدمة في الجهات الحكومية للاطلاع على أفضل الأنظمة والبرامج المستخدمة في الحكومة وفرص الاستفادة منها في المنصة الموحدة وإمكان إعادة هندسة الإجراءات بما يخدم أهداف المنصة.

اقتراحات

 وقدم المشاركون في الجلسة عدداً من الاقتراحات والإضافات لتعزيز فاعلية المنصة متمثلة في ربط المنصة بأنظمة استقبال وتلقي الشكاوى والاقتراحات لتكون ضمن سلسلة رحلة المتعامل وتوحيد مؤشرات أداء مركزية على مستوى الخدمات الحكومية وأهمية تعزيز التنسيق والتعاون مع الجهات الاتحادية ليتم ربط الخدمات التي تتطلب من المتعامل إنجازها من خلال الجهات الاتحادية والمحلية والتي ستشكل فارقاً كبيراً في رحلة المتعامل وتمنحها قيمة مضافة.

 وأعرب المشاركون في الجلسة عن تفاؤلهم بوجود منصة موحدة ستشكل عهداً جديداً في مستقبل إدارة العلاقة مع المتعاملين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات