بلدية دبي تعتمد البيانات الجيومكانية

اعتمدت بلدية دبي البيانات الجيومكانية الداعمة لأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة من خلال النظام الجيومكاني الشامل لإمارة دبي، حيث شرع مركز نظم المعلومات الجغرافية التابعة لها بتنظيم البيانات الجيومكانية حسب الأهداف الداعمة لأهداف الأمم المتحدة مع الالتزام بتقديم أرقى وأفضل الخدمات وفق المعايير العالمية المتبعة والمبتكرة في مختلف المجالات.

تكامل

ويسهم اعتماد مرجعية البيانات الجيومكانية في تحقيق التكامل بين البيانات العالمية مع بيانات الإمارة، الأمر الذي يعزز من توفر متطلبات التنمية المستدامة على جميع المستويات، ويعتبر مركز نظم المعلومات الجغرافية ببلدية دبي أول المراكز في المنطقة من حيث توافق البيانات الجيومكانية لديها مع البيانات العالمية مما يشكل نقلة في مجال استخدام المعايير العالمية الصادرة من الآيزو، مع الأخذ بعين الاعتبار المتطلبات المحلية.

وتجدر الإشارة إلى أن مركز نظم المعلومات الجغرافية ببلدية دبي يتعاون مع مختلف الشركاء بالدولة في مجال البيانات الجيومكانية الداعمة لأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة 2030، حيث تعتبر البيانات الجيومكانية من أهم عناصر نجاح أهداف التنمية المستدامة، ويأتي اعتماد مبادرة الأمم المتحدة الخاصة بإدارة المعلومات الجغرافية المكانية العالمية UN-GGIM «Global Geospatial Information Management» بهدف دعم الجهود الرامية إلى رفع كفاءة ومقدرات النضج الجيومكاني بالإمارة.

تنمية

وتشمل أهداف التنمية المستدامة سبعة عشر هدفاً تم إعدادها من قبل الأمم المتحدة، وتعرف أيضاً باسم الأجندة العالمية 2030، وهي رؤية ودعوة عالمية للعمل من أجل القضاء على الفقر وحماية كوكب الأرض وضمان سعادة وتمتع جميع الشعوب بالسلام والازدهار بحلول عام 2030، كما تقتضي أهداف التنمية المستدامة التعاون والعمل مع جميع الشركاء وبشكل عملي لتحسين خيارات الحياة بطريقة مستدامة للأجيال القادمة، بالإضافة إلى إعداد وتوفير مبادئ وغايات واضحة لجميع البلدان لتعتمدها وفقاً لأولوياتها وخططها الوطنية، مع تسليط الضوء على التحديات البيئية التي يواجهها العالم بأسره.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات