«جي 42» توسع تجارب لقاح «كوفيد 19» بافتتاح مركز في البحرين

قامت شركة «جي 42 للرعاية الصحية» التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، بتوسعة التجارب الأولى عالمياً للمرحلة الثالثة للقاح «كوفيد 19» غير النشط إلى مركز جديد في البحرين، حيث يتم حالياً إعطاء اللقاح لأول مجموعة من المتطوعين في المملكة.

وستسهم المرحلة الجديدة من تجارب حملة «لأجل الإنسانية» في تعزيز التعاون المستمر بين هيئات الصحة العامة في دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين بهدف مكافحة وباء «كوفيد 19» وزيادة عدد الأفراد المشاركين في التجارب.

ويتم حالياً استقطاب ما يصل إلى 6000 متطوع إلى المركز الجديد في البحرين، الذي يعتبر المركز الثالث الذي يستضيف التجارب بعد مركز أبوظبي الوطني للمعارض في إمارة أبوظبي، ومركز القرائن الصحي في الشارقة.

وتعد هذه المرحلة بمثابة توسعة لبرنامج حملة «لأجل الإنسانية» الذي أطلقته شركة «جي 42 للرعاية الصحية» ومرحلة التجارب السريرية الثالثة للقاح غير النشط الذي تطوره شركة «سينوفارم سي إن بي جي»، حيث بدأت مرحلة التجارب الثالثة في الدولة بتاريخ 16 يوليو الماضي.

كما تشكل توسعة للبرنامج الحالي في الإمارات، حيث سيتم استخدام نفس اللقاحات التي تطورها «سينوفارم سي إن بي جي»، سادس أكبر شركة منتجة للقاحات في العالم، في البحرين.

وقال آشيش كوشي، الرئيس التنفيذي لشركة «جي 42 للرعاية الصحية»: «خطتنا منذ البداية كانت تركز دائماً على فتح العديد من المراكز لضمان أوسع تأثير ممكن من خلال إتاحة الفرصة للأفراد للمشاركة في حملة «لأجل الإنسانية».

نجاح

تأتي المرحلة الثالثة من التجارب السريرية على اللقاح غير النشط عقب نجاح المرحلتين الأولى والثانية اللتين أجرتهما شركة «سينوفارم سي إن بي جي» في الصين، حيث أسفرتا عن قيام 100% من المتطوعين بتوليد أجسام مضادة بعد تلقي جرعتين من اللقاح خلال 28 يوماً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات