سلطان القاسمي يصدر مرسومين أميريين بتشكيل مجلسي ضاحية البستان في مدينة الذيد ودبا الحصن

أصدر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، مرسومين أميريين بتشكيل مجلس ضاحية البستان في مدينة الذيد، وتشكيل مجلس دبا الحصن في مدينة دبا الحصن.

ويقضي المرسوم الأميري رقم "23" لسنة 2020م بشأن تشكيل مجلس ضاحية البستان في مدينة الذيد بأن يشكل مجلس ضاحية البستان في مدينة الذيد من الأعضاء التالية أسماؤهم، وهم: حمد راشد محمد مسعود الطنيجي، وراشد عبيد راشد النداس الطنيجي، وسالم حمدان راشد بن مترف الطنيجي، والدكتور سالم زايد خليفة مطر الطنيجي، وسعيد عبيد سالم بالليث الطنيجي، وسلطان سعيد سالم بن خليف الطنيجي، وصالح محمد سعيد القابض الطنيجي، وعبيد سهيل راشد بن حامد الطنيجي، والدكتور علي سالم سيف بن عيسى الطنيجي، ومصبح محمد عبيد بن أحمد الطنيجي، ومهير سعيد بن خميس الطنيجي، ومهير عبيد خليفة الخيال الطنيجي.

وحسب المرسوم الأميري، يختار المجلس رئيساً ونائباً للرئيس في أول اجتماع له من بين الأعضاء بالاتفاق أو بالاقتراع السري المباشر وبأغلبية الحاضرين، ويحل نائب الرئيس محل رئيس المجلس في جميع اختصاصاته عند غيابه أو خلو منصبه، وتكون مدة شغلهما للمنصب حسبما تحدد اللائحة التنفيذية لمجالس الضواحي والقرى.

وحدد المرسوم الأميري مدة العضوية في المجلس بأربع سنوات تبدأ من أول اجتماع له، ويستمر في تصريف أعماله لدى انتهاء مدته، إلى أن يتم تعيين مجلس جديد، ويجوز إعادة تعيين من انتهت مدة عضويتهم.

ويعمـل بهذا المرسوم من تاريخ صدوره، وعلى الجهات المعنية كل فيما يخصه تنفيذ أحكامه وينشر في الجريدة الرسمية.

من جهة أخرى، أصدر سموه المرسوم الأميري رقم "24" لسنة 2020م بشأن تشكيل مجلس دبا الحصن في مدينة دبا الحصن.

ويقضي المرسوم الأميري بأن يشكل مجلس دبا الحصن في مدينة دبا الحصن من الأعضاء التالية أسماؤهم وهم أحمد محمد داود المليح الفزاري وخميس علي راشد خصاو النقبي وسعيد أحمد الخشري النقبي وسليمان محمد جمعوه اليحيائي وعبدالله راشد صفر اليحيائي وعبدالله سالم محمد البواب العلوي وعبدالله علي محمد المدروب الظهوري وعبيد خلفان عبيد محمد المهلبي السلامي وعبيد راشد جمعة المغني الحمودي وعلي أحمد ابراهيم الدغلي الظهوري وعمر راشد أحمد الرمسي المرزوقي ومحمد أحمد خليفة جابر النعيمي ومحمد أحمد يعروف النقبي ومحمد حسن سليمان الظهوري ويوسف داود سليمان الظهوري.

وحسب المرسوم الأميري يختار المجلس رئيسا ونائبا للرئيس في أول اجتماع له من بين الأعضاء بالاتفاق أو بالاقتراع السري المباشر وبأغلبية الحاضرين، ويحل نائب الرئيس محل رئيس المجلس في جميع اختصاصاته عند غيابه أو خلو منصبه، وتكون مدة شغلهما للمنصب حسب ما تحدد اللائحة التنفيذية لمجالس الضواحي والقرى.

وحدد المرسوم الأميري مدة العضوية في المجلس بأربع سنوات تبدأ من أول اجتماع له ويستمر في تصريف أعماله لدى انتهاء مدته إلى أن يتم تعيين مجلس جديد ويجوز إعادة تعيين من انتهت مدة عضويتهم.

ويعمـل بهذا المرسوم من تاريخ صدوره، وعلى الجهات المعنية كل فيما يخصه تنفيذ أحكامه وينشر في الجريدة الرسمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات