عيادات متنقلة لكبار السن وذوي الأمراض المزمنة في أبوظبي

أعلن «مركز أبوظبي للصحة العامة» عن تسيير العيادات المتنقلة بالتنسيق مع المنشآت الصحية الحكومية والخاصة لتقديم الرعاية الطبية وإجراء الفحوصات الدورية والمخبرية لكبار السن وذوي الأمراض المزمنة، حرصاً على ضمان متابعة حالتهم الصحية للحفاظ على صحتهم وسلامتهم.

وكانت «دائرة الصحة أبوظبي» ومركز أبوظبي للصحة العامة قد أطلقا كمرحلة أولى برنامج «الرعاية الصحية لكبار المواطنين والمقيمين والذين يعانون من الأمراض المزمنة»، بهدف ضمان استمرار الخطط العلاجية للفئات الأكثر عرضة لمخاطر مضاعفات الإصابة بفيروس «كوفيد 19»، بما في ذلك كبار السن وذوو الأمراض المزمنة، والحفاظ على صحة وسلامة المجتمع ككل في ظل مواجهة الفيروس.

وعمل المركز من خلال البرنامج على الاتصال بالفئات الأكثر عرضة لمخاطر مضاعفات الإصابة بفيروس «كوفيد 19» لإبلاغهم بفوائد البرنامج وكيفية استخدام منصة الرعاية الصحية عن بُعد فضلاً عن متابعة الحالات التي تحتاج إلى عناية .

وقالت الدكتورة أمنيات الهاجري، مدير إدارة صحة المجتمع في مركز أبوظبي للصحة العامة: «نتطلع خلال المرحلة القادمة من البرنامج بالتعاون مع عدد من مقدمي الخدمات الصحية المتميزين إلى إدراج جميع الحالات من كبار المواطنين والمقيمين وكذلك المصابين بالأمراض المزمنة والتأكد من حصولهم على التوعية اللازمة بالإجراءات الاحترازية لـ«كوفيد 19» وتحديد احتياجاتهم لخدمات الرعاية الصحية، بما فيها الصحة النفسية وتقديمها لهم بالطريقة الأنسب لاحتياجاتهم سواء عن طريق المكالمات الهاتفية أو الاتصالات المرئية».

اهتمام

أكدت الدكتورة أمنيات الهاجري: «ينصب تركيزنا خلال المرحلة القادمة على ضمان حصول الفئات الأكثر عرضة لمخاطر مضاعفات الإصابة بفيروس «كوفيد 19» على الرعاية الصحية التي يحتاجونها وضمان سلامتهم، حيث تأثر عدد من المرضى بما شهده العالم مؤخراً بعد انتشار فيروس «كوفيد 19» في حين نعمل على سد الفجوة وضمان حصول هذه الفئة على الخدمات التي يحتاجونها استناداً إلى البنية التحتية الرقمية المتطورة التي تتميز بها أبوظبي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات