لقاء لدعم تفعيل وثيقة الأخوة الإنسانية ونشر قيم السلام

عقد المستشار محمد عبد السلام، الأمين العام للجنة العليا للأخوة الإنسانية، اجتماعاً عبر الفيديو مع كاثرين سامبا بانزا الرئيسة السابقة لجمهورية أفريقيا الوسطى لبحث سبل دعم تفعيل وثيقة الأخوة الإنسانية ونشر قيم السلام والعيش المشترك.

وأكد الأمين العام للجنة العليا للأخوة الإنسانية خلال الاجتماع تقدير اللجنة لجهود الرئيسة السابقة لجمهورية أفريقيا الوسطى البارزة في إنهاء الصراع وعقد اتفاق سلام دائم بين الأطراف المتنازعة في بلادها.

مشيراً إلى سعي اللجنة لتوثيق التعاون والعمل المشترك مع الشخصيات والمؤسسات صاحبة الدور الملموس في تحقيق السلم المجتمعي من أجل خير الإنسانية وسلامها.

من جانبها أشادت الرئيسة السابقة لجمهورية أفريقيا الوسطى بوثيقة الأخوة الإنسانية التي وقعها قداسة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكيــــــة، قداســــة البابـــا فرنسيـــس مــــع فضيلـــــة الإماــــم الأكبـــر الدكتــــور أحمـــــــد الطيـــب، شيخ الأزهر الشريف في أبوظبي العام الماضـــي والتــي تعــد واحــدة من أهــم الوثائــق الإنسانيــــــة.

وثمنت دور اللجنة العليا للأخوة الإنسانية ومبادراتها الملهمة من أجل تطبيق هذه الوثيقة العالمية والعمل على تحويلها إلى واقع ملموس يمس كل الشعوب والمجتمعات من خلال مشروعات ومبادرات متميزة، مبدية تطلعها لدعم هذه الرسالة الإنسانية السامية والمشاركة في جهود اللجنة التي ترسخ قيم المواطنة والمساواة والتعايش السلمي.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات