شرطة عجمان تطلق «احذر الابتزاز الإلكتروني»

أطلقت القيادة العامة لشرطة عجمان حملة لتعزيز توعية الجمهور حول ظاهرة الابتزاز الإلكتروني عبر وسائل التواصل الاجتماعي، نفذها قسم الإعلام والعلاقات العامة بشرطة عجمان، تحقيقاً لهدف وزارة الداخلية الاستراتيجية المتمثل بتعزيز الأمن والأمان.

وقال المقدم أحمد سعيد النعيمي مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة عجمان: «إن الحملة تهدف إلى حث الجمهور على أخذ الحيطة والحذر عند التعامل مع أشخاص غرباء أو مجهولي الهوية عبر صفحات شبكات التواصل الاجتماعي التي تتزايد وتتنامى يوماً بعد يوم، مؤكداً أن المحتالين والمبتزين يمارسون الابتزاز بطرق احترافية ومدروسة أكثر إقناعاً، فهم يعملون على دراسة حسابات وسائل التواصل الاجتماعي وتحليلها باستخدام أساليب متعددة ومختلفة لاستهداف الضحايا بغرض ابتزازهم».

وأضاف أن المحتال بعد كسب ثقة الشخص يعمل على تجميع مسببات الابتزاز، من خلال طلب صور شخصية خاصة، أو إجراء مكالمات فيديو مع الضحية ويلجأ المحتال إلى بث مقطع فيديو مسجل يوهم الضحية بأنه حقيقة لإيقاعه في فخ الرذيلة، ثم يقوم بتسجيل المكالمة لاستخدامها في الابتزاز، ومع الأسف فإن غالبية المحتالين المبتزين هم من خارج الدولة، واتجه بعضهم إلى استخدام العملة الرقمية «بيتكوين» لاستلام المبالغ المالية بدلاً من التحويل عبر البنوك أو محلات الصرافة تجنباً لكشف هويتهم.

ودعا مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية أفراد المجتمع إلى الحذر في التعامل عبر وسائل التواصل الاجتماعي، والتأكيد عليهم باتخاذ الإجراءات التي تكفل حمايتهم من التعرض إلى التهديد أو الابتزاز الإلكتروني بأي شكل من الأشكال، وعدم قبول التواصل مع الغرباء غير الموثوق بهم أو إرسال أي صور أو بيانات خاصة أو حساسة، مشدداً على عدم الاستجابة لمطالب المبتزين تحت أي ظرف كان، وتبليغ الجهات الأمنية فور التعرض لأي محاولة للابتزاز بالتواصل عبر خدمة شارك مع الأمن المتوقرة على تطبيق شرطة عجمان أو بالاتصال على الرقم 067034317.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات