تسهيلات للجمعيات الخيرية بمقاصب رأس الخيمة

3228 أضحية بمقاصب رأس الخيمة خلال يوم وقفة عرفة وأول أيام العيد | من المصدر

شهدت مقاصب بلدية رأس الخيمة إقبالاً كبيراً من الجمعيات الخيرية في الدولة على ذبح الأضاحي مستفيدة من الحوافز التي خصصتها دائرة بلدية رأس الخيمة لتلك الجمعيات، والتي تشمل الذبح المجاني وتخزين الأضاحي داخل المبردات الخاصة بمقاصب البلدية، بهدف توفير الوقت والجهد على الجمعيات خلال عملية التوزيع، بالإضافة لضمان الحفاظ على جودة لحوم الأضاحي.

وأوضح منذر بن شكر الزعابي مدير عام بلدية رأس الخيمة، أن بلدية رأس الخيمة دأبت كل عام على تقديم حوافز إضافية لدعم الجمعيات الخيرية في دولة الإمارات، والتي شملت تقديم خدمة ذبح الأضاحي مجاناً، بالإضافة إلى توفير خدمة الذبح والتسليم السريع خلال ثلاث ساعات من تسليم الأضحية إلى طبيب المقصب.

وأشار إلى أن بلدية رأس الخيمة تضع على رأس أولوياتها صحة أفراد المجتمع من خلال ضمان سلامة لحوم الأضاحي ولذلك خصصت مجاناً مبردات داخل مقاصب الإمارة تستوعب 2400 ذبيحة من أضاحي الجمعيات الخيرية، لافتاً إلى أن تلك الحوافز ساهمت في استقطاب عدد أكبر من الجمعيات الخيرية من خارج رأس الخيمة للاستفادة من تلك الحوافز وسرعة تقديم الخدمة بعد تخصيص مقصب رأس الخيمة الآلي بمنطقة رأس الخيمة القديمة لذبائح الجمعيات الخيرية.

وأوضح الزعابي، استقبلت مقاصب رأس الخيمة خلال يوم وقفة عرفة وأول أيام عيد الأضحى المبارك 3228 رأس أضحية، حيث حرصت إدارة الصحة العامة على توفير عوامل الأمان الصحي بين أصحاب الأضاحي من خلال توفير خدمة الرسائل النصية التي تحدد موعد استلام الذبيحة والتي ساهمت بدورها في خلو المقاصب من ازدحام الأهالي، وتسريع عملية الذبح، مؤكداً أن أغلب التحديات التي كانت تواجه فرق العمل خلال الأعوام الماضية تم التغلب عليها خلال العام الجاري.

وأضاف: حرصت بلدية رأس الخيمة على زيادة الطاقة الإنتاجية للمقاصب بمنطقة الفلية، ومقصب رأس الخيمة، ومقصب الغيل، إلى جانب مقصب شوكة والذي ساهم في توفير الوقت والجهد على أهالي المناطق الجنوبية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات