«الطوارئ والأزمات» و«تريندز» ينظمان استطلاعاً للرأي حول «كوفيد 19»

أعلن مركز «تريندز» للبحوث والاستشارات، إجراء استطلاع للرأي بالتعاون مع الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، حول آثار جائحة «كوفيد 19».

يهدف الاستطلاع لمعرفة آراء المشاركين فيه من دولة الإمارات حيال أزمة فيروس«كوفيد 19»، وآثارها الصحية والاجتماعية والاقتصادية على المجتمع.

وينطلق الاستطلاع اعتباراً من اليوم ويستمر حتى 11 أغسطس 2020. ويتوافر بـ 3 لغات هي العربية والإنجليزية والأوردية لإتاحة الفرصة لكافة أفراد المجتمع للمشاركة فيه، على الرباط:

http://trendsresearch.org/trends-survey/.

وأوضحت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، أن الاستطلاع تم إعداده لمعرفة تأثير جائحة «كوفيد 19» على الأوضاع الأسرية والاجتماعية والاقتصادية لأفراد المجتمع، ومعرفة آرائهم في الإجراءات التي اتخذتها الجهات المعنية.

بدوره أكد الدكتور محمد عبد الله العلي، مدير عام مركز تريندز للبحوث والاستشارات، - لـ «البيان» - أن مركز تريندز للبحوث والاستشارات لديه وحدة جديدة لاستطلاعات الرأي تُعنى بجمع البيانات وتحليلها، وإجراء استطلاعات الرأي والمسوحات العامة حول القضايا والتطورات المعاصرة في مختلف المجالات الاقتصادية والأمنية والثقافية والاجتماعية.

وأوضح أن وحدة استطلاعات الرأي الجديدة تستطيع إجراء المسوحات الميدانية واستطلاعات الرأي العام للتعرف على آراء السكان حول الخدمات والسياسات العامة. ورصد اتجاهات الرأي العام حول القضايا التي تستأثر باهتمامه، والاستفادة من نتائج هذه المسوحات الميدانية في بناء قاعدة بيانات ومعلومات تفيد الباحثين والأكاديميين.

 ودعت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث أفراد المجتمع، مواطنين ومقيمين في مختلف إمارات الدولة، إلى المشاركة في الاستطلاع، للتعرف على آرائهم والاسترشاد بها في تطوير التدابير والإجراءات الاحترازية.

ويتضمن الاستطلاع العديد من المحاور، يتناول المحور الأول قياس مستوى معرفة المشاركين فيه بطبيعة الإجراءات الوقائية والاحترازية التي تتخذها الدولة لمواجهة جائحة «كوفيد 19».

فيما يركز المحور الثاني على التأثيرات الاجتماعية لجائحة فيروس «كورونا» المستجد على أفراد المجتمع، فيما يستهدف المحور الثالث معرفة آراء المستطلعين لكيفية تعامل الجهات الرسمية مع فيروس «كورونا». أما المحور الرابع من الاستطلاع فيستهدف معرفة أفراد المجتمع بطبيعة التأثير الاقتصادي والاجتماعي لجائحة فيروس «كورونا» المستجد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات