نسائية دبي تنظم ملتقى شكر البطولة لـ«خط الدفاع الأول»

نظمت جمعية النهضة النسائية بدبي، أمس، ملتقى شكر البطولة، انطلاقاً من دور الجمعية في التوعية المجتمعية لبناء مجتمع آمن متماسك، من خلال تقديم التحية للنماذج المضيئة من القطاعات الباذلة وأفرادها، وإبراز تميّز مجتمع الإمارات المتوارث في العطاء والإخلاص والتفاني، ولكل ما يخدم الإنسانية عامة ومجتمع الإمارات خاصة.

ويأتي الملتقى امتداداً لمبادرات الشكر الوطنية لأبطال خط الدفاع الأول في مواجهة أزمة جائحة فيروس «كوفيد 19» المستجد بهدف حماية جميع أفراد المجتمع.

ويهدف الملتقى لتعزيز مكانة النموذج الإماراتي المخلص وترسيخ صناعة القدوة في نفوس جيل الشباب القادم، والتأكيد على متانة تلاحم الشعب مع القيادة في الظروف الاستثنائية والصعبة، وإبراز التميز المهني في تخطي العقبات ومواجهة التحديات في القطاع الأمني والصحي والإعلام والتعليم والتطوع النابع من نفوس باذلة لأجل الوطن والمواطن.

وتناول الملتقى أربعة محاور، المحور الأول بعنوان (العيون الساهرة)، قدمه العميد سيف مهير المزروعي، مدير الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي، سلط فيه الضوء على الجهود المضاعفة من الجهات الأمنية في الدولة وإجراءاتها الأمنية المكثفة لضبط السلوك المجتمعي الرامي لمنع التجول، والتسوق، وإقامة المناسبات الاجتماعية، وإلزام الجميع بالتعليمات الوقائية، وفن التعامل مع الأزمات الطارئة، والتعايش مع الأزمات المستجدة وفق خطط أمنية تتناسب مع الحدث أذهلت العالم.

أما المحور الثاني بعنوان (جهود وزارة الصحة في إدارة الأزمات)، قدمته مباركة إبراهيم، مدير إدارة تقنية المعلومات بوزارة الصحة ووقاية المجتمع، وتناولت أبرز ملامح التميز التي حققتها وزارة الصحة كمنظومة صحية رائدة وكفاءة عالية في التصدي والاحتواء للجائحة، كما استعرضت المشاريع المبتكرة التي طبقتها الوزارة ودعمت احتواء وإدارة الأزمة، عبر أدوات وآليات التكنولوجيا الحديثة والتطبيقات الذكية، كذلك خطة المجتمع في احتواء الأزمة من خلال التوعية وتحفيز مبادرات المسؤولية المجتمعية.

كما تناول منذر المزكي الشامسي، إعلامي ومن أبرز شخصيات الإعلام الحديث ومؤثري مواقع التواصل الاجتماعي، محور (الإعلام بين التهويل ونقل الحقائق)، وسلط الضوء على دور الإعلام الإماراتي المتميز في نقل الحقائق وتبسيط الوقائع للمتلقي.

والمحور الرابع تناول (الجهود التطوعية الإماراتية خلال أزمة الجائحة)، ونماذج مشرفة من الشباب الإماراتي قدمها الأستاذ علي حسن بن كمال، مقدم برامج تطوعية.

وأدار الملتقى الإعلامي وليد المرزوقي، وتم التقديم عبر المنصة الإلكترونية- تطبيق zoom وذلك التزاماً بالحملة الوطنية «ملتزمون يا وطن»، وضمن الإجراءات الاحترازية بالعمل عن بعد.

وقالت د. فاطمة الفلاسي مدير عام الجمعية: هذا الملتقى شكر وتقدير وإضاءة على ما قدمه خط دفاعنا الأول، «من لا يشكر الناس لا يشكر الله» هذا هو النهج السامي للقيادة الحكيمة للدولة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات