حمد المنصوري: حلم استكشاف الإمارات للمريخ أصبح واقعاً نعيشه

أكد حمد عبيد المنصوري، رئيس مجلس إدارة مركز محمد بن راشد للفضاء، «أن حلم استكشاف الإمارات للمريخ أصبح واقعاً نعيشه، ونتيجة لسياسة حكيمة ورؤية ثاقبة رأت في شباب الإمارات وطاقاته قوة قادرة على تحقيق حلم العرب في الوصول إلى المريخ».

وقال في تصريح له، إن إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، عن برنامج «نوابغ فضاء العرب» يأتي تأكيداً لإيمان القيادة الرشيدة بقدرات العقل العربي والعلماء العرب، والدعم الذي توليه للعقول الشابة، وأهمية الاستثمار فيها لدفع عجلة التنمية العلمية والبشرية».

وأضاف: «تقود الإمارات الحراك العربي في قطاع الفضاء بامتياز، في الوقت الذي أصبحت فيه جزءاً من الحراك البشري لهذا القطاع. فبمثل هذه البرامج المُبتكرة، تفرض الإمارات واقعاً جديداً على الساحة العربية في النواحي العلمية، بما اكتسبته دولة الإمارات من كم معارف وخبرات في القطاع بعد مجهودات جبارة، والتي نرى أهمية نقلها إلى نظرائنا العرب الآن لتتلاقى هذه الخبرات مع عقول الشباب العربي الطموح، ما يؤهلهم لخوض سباق التطوير والابتكار في قطاع الفضاء، وترجمة شغفهم، والمساهمة في المعرفة البشرية، فما تتمتع به الإمارات الآن من إمكانات وما تمتلكه من مشاريع وبرامج في القطاع، تجعل منها ممكّناً يعود بإسهامات العالم العربي الإسلامي إلى الإنجازات العلمية للإنسانية، ضمن رؤية قيادة الإمارات لهذا القطاع».

وتابع: «مضى زمن طويل على العالم العربي والإسلامي وهو يقف موقف المتفرج على الإنجازات العلمية، وقد آن الأوان لهذه الأمة أن تعود إلى المشهد الإنساني، وتسهم في تطوّره العلمي، لاسيما من خلال هذه البرامج، وبوجود كل العناصر وتلك الجهود، التي تتكفل بالعودة الحميدة للإنسان العربي إلى واجهة الفعل الحضاري».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات