شرطة رأس الخيمة تطلق حملة لرصد المركبات المهجورة والمهملة

أطلقت إدارة المرور والدوريات في شرطة رأس الخيمة حملتها الميدانية الثانية، لرصد المركبات المهجورة والمهملة تحت شعار (معاً لبيئة مستدامة)، وذلك حرصاً منها على الحد من المركبات المهجورة والمهملة لفترات طويلة حتى شوّهت المظهر العام.

وأوضح العميد أحمد سعيد النقبي مدير إدارة المرور والدوريات أن إطلاق شرطة رأس الخيمة لحملة رصد المركبات المهجورة والمهملة جاء تحقيقاً لمبدأ المحافظة على المظهر والوجه الحضاري للإمارة، حيث قام فريق العمل الميداني، يتقدمهم المقدم سالم محمد بورقيبة رئيس قسم المباحث والضبط المروري، وعدد من الضباط وصف الضباط والأفراد بمباشرة مهمتهم، وفق آلية العمل عن طريق الإنذار بالإزالة، من خلال وضع إنذار ملصق على المركبة المهجورة والمهملة، ليتم تنبيه صاحب المركبة بنقلها من مكانها خلال (10) أيام من تاريخ إصدار الإنذار، أو أن يتم حجز المركبة بشكل فوري، ونقلها إلى مجمع حفظ المركبات في حال وجود المركبة من دون لوحات أرقام، أو كانت المركبة معروضة للبيع في الأماكن غير المخصصة لذلك، أو في حال وجود تلف في الأجزاء الخارجية للمركبة (الهيكل)، أو أن تكون المركبة تالفة من دون إطارات أو من دون هواء، وأيضاً في حال تلف زجاج المركبة الخارجي، أو وجودها بدون سقف أو أبواب أو محرك.

وأضاف أنه يتم وضع إنذار حجز المركبة حين تكون المركبة منتهية الترخيص لمدة تزيد على 6 أشهر، وفي حال تراكم الغبار والأتربة على المركبة، أو تغيير لون المركبة أو صبغها بألوان عدة دون ترخيص، وفي حال عدم وجود المقاعد أو حدوث تلف بها أو في طبلون المركبة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات