شما الظاهري.. صاحبة همّة وكرم

تُدرك الطفلة المواطنة شما حارب حميد بالحايمة الظاهري، التي تبلغ من العمر 7 أعوام، وهي من فئة أصحاب الهمم، أن القيادة، وبالتكاتف مع الجهات المعنية، تبذل جهوداً كبيرة لمكافحة فيروس «كورونا»، كما تفقه تماماً بشرح من والدها ووالدتها وضحة الشامسي، وحتى من معلمتها موزة الدرمكي، بأن الأبطال في خط الدفاع الأول يبذلون جهوداً كبيرة لصد خطر فيروس «كورونا» المستجد، والحرص التام على علاج ورعاية المرضى، وتوفير جميع مستلزمات الأمن الصحي للمجتمع، وفاجأت «شما» والدتها بأنها ترغب في تكريم «الأبطال» بمنحهم باقات ورد، فكان لها ما أرادت.

وفي هذا الإطار قالت وضحة الشامسي في حديثها لـ«البيان»: «إن طفلتي شما من فئة متلازمة داون، وأحرص ووالدها على تطوير مهاراتها، لتصبح عضوة فاعلة ومنتجة في المجتمع. ولا أبالغ إن أوضحت أن جدول طفلتي الصغيرة لا يخلو شهرياً من المشاركة في العديد من الفعاليات والأنشطة والبرامج المجتمعية، وفي شتى المناسبات، وهي ذات قدرات هائلة لم تستسلم مطلقاً لألف باء الإعاقة، وأصرت على المضي قدماً، لتثبت للجميع أنها طاقة منتجة وخلاقة».

كما حدث إزاء رغبتها قول شكراً لأبطالنا في خط الدفاع الأول، ولم أتردد لحظة وبتشجيع من والدها في تحقيق رغبتها، وقمت بالتواصل فوراً مع سعيد البلوشي، وهو قائد فريق المتطوعين في مركز تقييم (كوفيد 19) المتميز في مركز المؤتمرات في منطقة العين، بهدف الزيارة والتكريم. وتمت الموافقة سريعاً، وتم استعدادنا لتكريم 200 شخص في خط الدفاع الأول.

وأضافت الشامسي: لقد سعدنا جداً بزيارتنا للمركز في صباح يوم الخميس، وكانت في استقبالنا الدكتورة ريسة المنصوري مديرة مركز تقييم (كوفيد 19) المتميز، ونخبة من الكوادر العاملة.

وأشارت الشامسي إلى أن أبطال خط الدفاع الأول يتفانون ويخلصون، ويضحون في سبيل حمايتنا، ووقاية كل مواطن ومقيم على أرض الإمارات، فبهم نفخر، وداموا ذخراً للوطن.

طباعة Email