أمطار غزيرة ومتوسطة على مناطق متفرقة في الدولة

شهدت المناطق الشمالية والشرقية من الدولة سقوط أمطار غزيرة ومتوسطة وخفيفة أحياناً وذلك مع تكوّن السحب الركامية والرياح النشطة والقوية والتي عملت على إثارة الأتربة وتدني مدى الرؤية الأفقية على بعض المناطق الشرقية.

وسقطت أمس أمطار غزيرة إلى متوسطة أدت إلى جريان الأودية في الفجيرة ورأس الخيمة، كما سقطت أمطار خفيفة إلى متوسطة على المنامة في عجمان ومسافي وأم غافة وصاع ومساكن في العين وكانت غزيرة في خطم الشكلة.

وسجلت أعلى درجة حرارة على الدولة أمس في منطقة مزيرعة بواقع 49.6 درجة مئوية عند الساعة الثالثة عصراً.

جريان الأودية

وأدت الأمطار الغزيرة في رأس الخيمة إلى جريان الأودية والشعاب الجبلية في شوكة واصفني والمناطق المجاورة، وساهم جريان مياه الأمطار إلى ارتفاع منسوب المياه المحتجزة خلف السدود في المناطق الجنوبية، ورفع الطاقة التخزينية من المياه الجوفية الأرضية التي تنعش آمال المزارعين في استمرار الموسم الزراعي الذي قام بدوره في توفير احتياجات الأسواق المحلية من إنتاج الخضروات والفاكهة.

وتشتهر المناطق الجنوبية في رأس الخيمة باستمرار هطول الأمطار على مدار العام، التي توفر الأجواء المناسبة لاستقطاب العائلات والأفواج السياحية للاستمتاع بالطبيعة البكر وخاصة بحديقة سد وادي شوكة التي تضم الحديقة الخضراء وبحيرة السد والطيور التي تتخذ من السد بيئة خصبة للتعشيش والتكاثر.

وأكدت دائرة الخدمات العامة في رأس الخيمة، جاهزية فرق الطوارئ وبالتعاون مع مؤسسة إدارة المخلفات في دائرة الخدمات العامة في التعامل مع المخلفات التي يخلفها جريان مياه الأمطار على الطرق الرئيسية.

طقس اليوم

ويتوقع المركز الوطني للأرصاد أن يكون طقس اليوم صحواً إلى غائم جزئياً أحياناً، وتظهر السحب المنخفضة على الساحل الشرقي صباحاً، تكون ركامية بعد الظهر شرقاً، قد يصاحبها سقوط بعض الأمطار، ويكون رطباً ليلاً وصباح الخميس مع احتمال تشكل الضباب أو الضباب الخفيف على بعض المناطق الغربية، والرياح جنوبية شرقية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة، تنشط أحياناً قد تصل سرعتها إلى 40 كم/‏‏‏‏‏‏‏س، والبحر متوسط الموج في الخليج العربي وخفيف إلى متوسط الموج في بحر عمان.

ويوم غد الخميس يستمر الطقس صحواً إلى غائم جزئياً أحياناً، مع فرصة لتكون بعض السحب الركامية شرقاً وجنوباً بعد الظهر قد يصاحبها سقوط بعض الأمطار.

ارتفاع الحرارة

أصدر المركز الوطني للأرصاد تقريره المناخي لشهر يوليو أشار فيه إلى أن هذا الشهر يعتبر أحد أشهر الصيف الذي يشهد ارتفاعاً في درجات الحرارة، حيث تتأثر المنطقة والدولة بامتداد المنخفضات الحرارية وأهمها منخفض الهند الموسمي والتي تعمل على رفع درجات الحرارة.

وبحسب المركز تتعرض المناطق الجبلية الشرقية والجنوبية من الدولة لتكون السحب الركامية، حيث تتطور هذه السحب بسبب الجبال وارتفاع في درجات الحرارة ويتسبب عنها سقوط الأمطار في فترات ما بعد الظهر، كما تتأثر بعض مناطق الدولة خلال هذا الشهر خاصة في النصف الثاني منه بامتداد منطقة التقارب بين المدارين (ITCZ) والذي يصاحبه تكون بعض السحب الركامية الممطرة أحياناً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات