مجلس التنسيق السعودي ـ الإماراتي خطط مشتركة لفرص ما بعد «كورونا»

عقدت اللجنة التنفيذية لمجلس التنسيق السعودي - الإماراتي اجتماعاً «عن بُعد» برئاسة معالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، ومحمد بن عبدالله الجدعان وزير المالية وزير الاقتصاد والتخطيط المكلّف في المملكة العربية السعودية، وذلك في إطار متابعة سير العمل في المشاريع والمبادرات المختلفة التي يجرى تنفيذها بين الطرفين في الوقت الراهن في العديد من المجالات.

ناقش الطرفان خلال الاجتماع، المحاور الأساسية لاستراتيجيات المجلس وتوجهاته خلال المرحلة القادمة، بما يراعي الظروف والمستجدات الإقليمية والعالمية التي فرضت نفسها مؤخراً، وذلك بهدف صياغة وتطوير سياسات وخطط عمل مشتركة تعزز من فرص البلدين وقدرتهما على التعامل الأمثل مع المتغيرات والاستفادة منها مستقبلاً، بما يحقق تطلعات الشعبين الشقيقين، ويوثق أطر التعاون بينهما في القطاعات كافة.

وتباحث الجانبان بشأن المستجدات المتعلقة بفيروس «كورونا» المستجد (كوفيد 19)، بغية تحليلها، والاستفادة من التجارب في كلا البلدين لتطوير بروتوكولات فعالة للتعافي على مختلف المستويات الاجتماعية والاقتصادية.

اللجنة التنفيذية تجتمع «عن بُعد» برئاسة محمد القرقاوي ومحمد الجدعان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات