"صحة دبي" تصدر بطاقات إلكترونية لتراخيص المهنيين الصحيين

بدأت هيئة الصحة بدبي إصدار بطاقات إلكترونية لتراخيص المهنيين الصحيين في الإمارة بدلاً من المطبوعة، ضمن جهودها المستمرة لتطبيق استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية، من خلال توظيف التكنولوجيا والتقنيات الحديثة وتسخيرها لخدمة وسعادة المتعاملين.

وأكد الدكتور هشام الحمادي، مدير إدارة التراخيص الصحية بهيئة الصحة في دبي، أهمية إصدار تراخيص إلكترونية بدلاً من المطبوعة، بهدف اختصار وقت تسلُّم الترخيص من 5 أيام إلى تسلُّم فوري، إضافة إلى توفير التكلفة المالية في حال فقدان أو تلف الترخيص المهني التي كانت تستدعي التقديم لطلب إعادة إصدار الترخيص، لافتاً إلى أن نسخة الترخيص تتوافر حالياً بشكل دائم في النظام، ويمكن للمهني الصحي أو أية جهة أخرى التأكد من صحة معلومات وبيانات الرخصة من خلال الرابط المدون في الرخصة الإلكترونية الصادرة.

وأوضح أن البطاقات الإلكترونية يمكن إصدارها من خلال خدمة تفعيل ترخيص المهني وخدمة تجديد ترخيص المهني وخدمة إضافة / ترقية الترخيص المهني المتاحة على نظام الهيئة الإلكتروني للتراخيص الصحية "شريان" الذي أسهم بشكل فاعل في تحسين تجربة العملاء الداخليين والخارجيين في كل مراحل الترخيص والتفتيش والرقابة على المنشآت الصحية.

وأضاف أن إجراءات وشروط الحصول على الترخيص المهني تتمثل بالإجابة أولاً عن بعض الأسئلة، من خلال خدمة التقييم الذاتي المجانية حيث يقوم النظام بشكل فوري بتوضيح المستندات والأوراق المطلوبة للمسمى المهني المطلوب حسب دليل المعايير الموحدة لترخيص مزاولي المهن الصحية وإدراج الخطوات اللازمة، يليها التدقيق على صحة المستندات المقدمة واجتياز اختبار الهيئة ومن ثم التقدم بطلب إلكتروني لإدارة التراخيص الصحية للمراجعة والموافقة في حال استيفاء جميع الشروط والمتطلبات.

وأكد الدكتور الحمادي الاهتمام البالغ الذي توليه هيئة الصحة في دبي لمواصلة تقديم خدماتها المتميزة للمتعاملين وجهودها المستمرة لتحقيق الاستجابة القصوى لاحتياجاتهم وتطلعاتهم وتوقعاتهم من الهيئة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات