تعميم لـ«صحة دبي»: تتكفل الحكومة بتحمل تكاليف الحالات الإنسانية

العزل المؤسسي أو الفندقي لحالات كورونا المستقرة على نفقة المصاب أو جهة العمل

أتاحت هيئة الصحة في دبي إمكانية عزل المصاب بفيروس «كورونا» المستجد «كوفيد 19»، وحالته مستقرة دون أعراض ولا يرغب في العزل المنزلي، بأن يتوجه إلى العزل في المباني أو الفنادق، حسب السعة المتوفرة على نفقته أو تتكفل جهة العمل بتوفير العزل المؤسسي للعاملين لديها، فيما تتكفل الحكومة بحالات العزل المؤسسي للحالات الاستثنائية مثل الحالات الإنسانية مع إلزام المريض بتحميل التطبيق الذكي «كوفيد 19» (دي اكس بي)، والتسجيل فيه مع طلب توقيع إقرار وتعهد بشأن التقيد التام بضوابط وشروط العزل المنزلي من قبل المريض أو القريب المشرف على حالته إذا كان المريض قاصراً.

حالات
ونص تعميم أصدرته الهيئة، على أن يتم تطبيق نظام العزل المنزلي للحالات المستقرة، التي لا تظهر عليها أعراض المرض، أو تكون أعراضها بسيطة، يمكن أن يتعافى المريض منها بتدابير داعمة ولا تستدعي الإدخال للمستشفى، ويفضل العديد من المرضى من هذه الفئة إتمام العزل الصحي في منازلهم ويتم إجراء التقييم الهاتفي لمدى جاهزية منزل المريض للعزل المنزلي من قبل فريق الاستجابة الصحي على أن تتضمن توفر غرفة منفصلة مع حمام خاص، واستقرار الحالة الصحية للمريض والقاطنين معه مع مراعاة المخاطر الصحية للأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 60 سنة، وأمراض القلب الحرجة مثل مرض القلب الإقفاري، ومرض السكري، وارتفاع ضغط الدم غير المنتظم، وغيرها.

ويتم استثناء المرضى الذين تنطبق عليهم حالات الخطورة المذكورة أعلاه من العزل المنزلي، إلا إذا تم إثبات استقرار الحالة وملاءمة العزل المنزلي لها وفق التقييم الطبي.

وشدد التعميم على شريطة التأكد من أن المريض والأفراد القاطنين معه على قدر عالٍ من الكفاءة للالتزام بالاحتياطات التي سيتم التوصية بها كجزء من العزل المنزلي، مع ضرورة توفر عدة الإسعافات الأولية والتي تحتوي على جهاز قياس الحرارة.

تطبيق
ووفق التعميم، يلزم المريض في الحجر المنزلي بتحميل التطبيق الذكي COCID19 DXB، والتسجيل فيه، وطلب توقيع «إقرار وتعهد بشأن التقيد التام بضوابط وشروط العزل المنزلي» من قبل المريض أو القريب المشرف على حالته إذا كان المريض قاصراً، حيث يمكن التوقيع إلكترونياً في التطبيق الذكي، وأثناء العزل المنزلي، ستتم مراقبة المريض عن بعد بانتظام من خلال التطبيق الذكي COCID19 DXB، وفي حال عدم رغبة المريض بالعزل المنزلي، يمكن إتاحة العزل المؤسسي وفق شروط محددة منها تحمل الأفراد لتكلفة المكوث في العزل المؤسسي وتوفير العزل المؤسسي في المباني أو الفنادق حسب السعة المتوفرة، وتتكفل جهة العمل بتوفير العزل المؤسسي للعاملين لديها، وتتكفل الحكومة تكاليف العزل المؤسسي للحالات الاستثنائية (مثل الحالات الإنسانية).

وأكد التعميم أن فترة العزل تنتهي بالنسبة لكافة أفراد المجتمع ما عدا الكوادر الطبية العاملة في القطاع الصحي بعد استكمال مدة 14 يوماً، وعدم ظهور أعراض أو حمى (37.5.C  ) ودون خافضات حرارة لآخر ثلاثة أيام متتالية، مع الحصول على نتيجتين سلبيتين متتاليتين لاختبار كوفيد 19، لا تقل المدة بينهما عن 24 ساعة، وذلك وفق تأكيد الطاقم الطبي في المنشأة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات