العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    91 % رضا متعاملي محاكم دبي عن «الجلسات القضائية عن بعد»

    حققت محاكم دبي نسبة 91% من رضا المتعاملين عن خدمة «الجلسات القضائية عن بعد» عبر تقنية «الاتصال المرئي»، وذلك من خلال استبانة نشرتها محاكم دبي حول رضا العملاء عن الخدمة خلال فترة أزمة فيروس كورونا المستجد؛ سعياً منها إلى أخذ الإجراءات الوقائية والاحترازية، ومؤكدة بذلك أن «خدمة الجلسات القضائية عن بعد» تشكل خطوة كبيرة نحو تسهيل وتسريع عملية التقاضي، وتتوّج لسلسلة من الإنجازات الرائدة التي حققتها الدائرة خلال فترة قصيرة.

    وتعكس نتائج الاستبانة نجاح محاكم دبي في تطوير «الجلسات القضائية عن بعد»، والذي يشمل سهولة وصول المتعامل للخدمة، وسهولة الاستخدام، إضافة إلى سرعة الاستجابة وجودة المعلومات، وخصوصية المتعامل في التقاضي، ومظهر خدمة الجلسات عن بعد، وأخيراً النتيجة العامة والثقة.

    وقال طارش عيد المنصوري مدير عام محاكم دبي: «تسعى محاكم دبي إلى منح العملاء خدمات ذكية، حيث تحرص على تبني وإطلاق المبادرات التي تواكب أحدث التطورات التكنولوجية العالمية في مجال تقديم الخدمات للعملاء»، مشيراً إلى إعلان محاكم دبي مؤخراً عن «خدمة الجلسات القضائية عن بعد»، منذ بداية أزمة فيروس كورونا المستجد. وأضاف أن «محاكم دبي عملت على تطوير الخدمة وتحسينها ضمن جهودها الرامية لتقديم أفضل الخدمات للعملاء عبر قنوات تتميز بالمرونة وسهولة الاستخدام، حيث إن غالبية خدماتها متوافرة إلكترونياً، وبإمكان المتعاملين الحصول على الخدمات التي يريدونها من دون تحمل عناء الحضور إلى مقر المحاكم، إذ بإمكانهم إنجازها من مكاتبهم أو عبر أجهزتهم النقالة وحواسيبهم من أي مكان».

    وأضاف المنصوري: «تم استخدام تقنية الاتصال عن بعد في نظر جلسات جميع الدعاوى في المحاكم «الابتدائية، والاستئناف والتمييز»، ويشمل ذلك الحضور عن بعد وتبادل المستندات، والاستماع للشهود والمداولة وإصدار الأحكام والقرارات، كما يتم تقديم كافة الطلبات وقيد الدعاوى والملفات التنفيذية عن بعد، من خلال مكاتب المحاماة، أو من خلال النظام الإلكتروني أو باستخدام الطلبات الذكية، في ما يتعلق بالمتقاضين أنفسهم».

    سهولة

    وأكد مدير عام محاكم دبي أن «إقبال المتعاملين على تقديم الطلبات عبر الهاتف المتحرك يشهد تصاعداً كبيراً وتزايداً مستمراً، ما يشير إلى سهولة وصول المتعاملين إلى الخدمات الذكية ورضاهم عن مستوى الخدمات المقدمة لهم من محاكم دبي عن طريق الهواتف المتحركة». مؤكداً أن نتائج الاستبانة التي أجرتها الدائرة بعد إطلاق «خدمة الجلسات القضائية عن بعد» عبر تقنية «الاتصال المرئي» كانت إيجابية، حيث تعمل محاكم دبي على تحسين وتطوير آلية الخدمات باستمرار، وفقاً لمتطلبات المتعاملين.

    طباعة Email