مناقشة مستقبل التعليم والتدريب في الأكاديميات والكليات الشرطية

تحت رعاية معالي الفريق عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، رئيس مجلس إدارة أكاديمية شرطة دبي، نظمت أكاديمية شرطة دبي فعاليات الجلسة الحوارية عن بعد «كوفيد 19» ومستقبل التعليم والتدريب في الأكاديميات والكليات الشرطية على مدار يومين، بحضور اللواء الأستاذ الدكتور محمد أحمد بن فهد، مساعد القائد العام لشؤون الأكاديمية والتدريب، واللواء ناصر ناصر بورسلي، مدير عام أكاديمية سعد العبد الله للعلوم الأمنية بدولة الكويت الشقيقة، والعميد الدكتور غيث غانم السويدي، مدير أكاديمية شرطة دبي، ونائبه العميد الأستاذ الدكتور محمد بطي الشامسي، والعقيد الأستاذ الدكتور سيف غانم السويدي، عميد الأكاديمية، رئيس الجلسة، وما يزيد على 1000 مشارك من القيادات الشرطية وكبار الضباط وطلبة وأعضاء الهيئات التدريسية في العديد من الجامعات والكليات الشرطية وغيرها على مستوى الوطن العربي ومن بريطانيا.

ونقل اللواء ابن فهد، تحيات معالي القائد العام لشرطة دبي، للحضور، موضحاً أن العالم اليوم يشهد تحولات كبرى في جميع مناحي الحياة التي فرضتها تداعيات الجائحة، وألقت بظلالها على كافة الجوانب، الأمر الذي تطلب وجود حاجة ملحة لتنظيم مثل هذه الجلسة بحضور نخبة من العلماء والمفكرين والمختصين.

ومن جهته، قال العميد الدكتور غيث السويدي، مدير أكاديمية شرطة دبي، أن الجلسة غطت محاور عدة تناولت الرؤية المستقبلية الاستشرافية لمنظومة التعليم والتدريب بكل عناصرها ومكوناتها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات