«تنفيذي عجمان» ووزارة تنمية المجتمع و«الإمارات لتنمية الشباب» تتعاون لدعم العمل التطوعي

وقعت الأمانة العامة للمجلس التنفيذي بإمارة عجمان ووزارة تنمية المجتمع ومؤسسة الإمارات لتنمية الشباب، مذكرة تفاهم بشأن دعم العمل التطوعي تحت مظلة الشراكة الاستراتيجية لحفز الطاقات وتنمية المهارات وإتاحة المعلومات والمعارف الداعمة لمساندة كل جهة في ما يتعلق بمشاريع ومبادرات الأعمال التطوعية، وذلك تجاوباً مع منصة «متطوعين.إمارات» والحملة الوطنية للتطوع «الإمارات تتطوع» التي أطلقتها اللجنة الوطنية العليا لتنظيم التطوع خلال الأزمات.

وترسخ المذكرة أواصر التنسيق والتعاون في كافة المجالات ذات الاهتمام المشترك وتعزز العلاقات من خلال شراكة تفاهم تحقق الاستفادة القصوى من الإمكانات والخبرات الكبيرة المتاحة لدى كل جهة.

وأوضح الدكتور سعيد سيف المطروشي الأمين العام للمجلس التنفيذي بعجمان، أن حكومة عجمان تعمل بناء على توجيهات سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، على تفعيل منظومة عمل تطوعية على مستوى الإمارة بالشراكة والتنسيق مع الحكومة الاتحادية لتوحيد الجهود التطوعية وتنظيم عملها بما يخدم البرامج والمبادرات المجتمعية في الدولة وفي إمارة عجمان على وجه الخصوص.

وأشاد الدكتور المطروشي بدور الحكومة الاتحادية البارز في المجال التطوّعي وتقديرها للعمل التطوعي بمختلف مجالاته وتخصصاته وسعيها الدائم إلى إشراك الحكومات المحلية والقطاعات الحكومية والخاصة والمؤسسات العامة في المبادرات والبرامج التطوعية.

رؤية

من جهتها، قالت حصة تهلك، الوكيل المساعد لشؤون التنمية الاجتماعية بوزارة تنمية المجتمع المتحدث الرسمي عن الحملة الوطنية «الإمارات تتطوع» إن العمل التطوعي بحد ذاته هو إدارة مؤسسية وإرادة شخصية وهو نابع من رغبة ذاتية ورؤية وطنية لفعل ما يمكن أن يحقق الأفضل للإنسان والمجتمع.. مشيرة إلى أن مذكرة التفاهم تعزز الجهود التشاركية وتدعم التكامل في العمل الوطني والتنموي والتطوعي.

وقال أحمد الشامسي، المدير التنفيذي لمؤسسة الإمارات بالإنابة: يسعدنا أن نقيم الشراكة مع وزارة تنمية المجتمع والأمانة العامة للمجلس التنفيذي بإمارة عجمان والتي تهدف إلى دعم كل طرف في ما يتعلق بمشاريع ومبادرات الأعمال التطوعية في الدولة، ونعمل من خلال منصة «متطوعين.إمارات» التي تم تطويرها من قبل مؤسسة الإمارات بالتعاون مع وزارة تنمية المجتمع على توسيع نطاق العمل التطوعي ليواكب التغيرات المتنامية وترسيخ مفهوم المسؤولية المجتمعية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات