مجلس الجامعة القاسمية يدعو إلى الوقاية المستمرة

دعا المجلس الافتراضي الرمضاني الثالث للجامعة القاسمية الذي عقد، أول من أمس، إلى أهمية تعايش المجتمع مع انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) وأن يكون كل إنسان حريصاً ومسؤولاً عن نفسه وصحته وسلامته، مشدداً على دور الفرد ذاته ثم المجتمع في ألا يترك للفيروس الذي انتشر عالمياً وتخطى المجتمعات والحدود الجغرافية أي فرصة لمهاجمته بل يسعى إلى قتله بشكل دائم من خلال الوقاية المستمرة والحذر الشديد والنظافة المستمرة وأن يتعلم كل فرد في وطننا الغالي فن الحماية الذاتية ويتقنها بشدة ويعلم مدى الجهود الحكومية الرامية إلى الحفاظ على سلامته وصحته من تعرضه لهذا الوباء.

وتطرق المجلس الذي نوقش عن بُعد من خلال الوسائط الإلكترونية إلى موضوع مرحلة التعايش مع وباء كورونا المستجد وطرق الوقاية الفاعلة والذاتية وآليات ونصائح تجاوز تداعياته.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات