شرطة أبوظبي تشارك بـ"الخوذة الذكية" للكشف عن المحتمل إصابتهم بـ"كورونا"

شاركت شرطة أبوظبي بالخوذة الذكية الحرارية في حملة تبرع بالدم للكشف عن المحتمل إصابتهم بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)،  بالتعاون مع دائرة الصحة ومركز أبوظبي للصحة العامة.

وتقيس الخوذة الذكية درجة حرارة عدد كبير من الأشخاص في فترة زمنية، وتبعث إنذاراً آلياً للمستخدم بشكل ذكي.

ويأتي استخدام هذه التقنية المتطورة في إطار اهتمام شرطة أبوظبي بالحفاظ على صحة وسلامة أفراد المجتمع، وفق أفضل المعايير والممارسات العالمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات