بلدية دبي تواصل عمليات التعقيم وتنفّذ حملة شملت سكن العمال بالمزارع والعِزَب

قامت بلدية دبي بحملة تعقيم واسعة ومكثفة شملت سكن العمال بالمزارع والعِزَب في عدة مناطق من إمارة دبي، وتضمنت الحملة التحقق من تطبيق معايير الصحة والسلامة واتباع العمال للممارسات الصحية المعتمدة وتقديم المعلومات التوعوية لهم سواء بشأن سبل الوقاية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) أو غيرها من تدابير السلامة والصحة العامة، وذلك في سياق الخطة الشاملة التي أعدتها البلدية وتغطي العديد من المناطق في الإمارة والمرافق والأماكن العامة والخاصة باستخدام أجهزة ومعدات مبتكرة وبتقنيات عالية.

وتعليقاً على هذه الخطوة، التي تأتي في إطار حرص البلدية على تعزيز الجهود الوقائية الرامية للمحافظة على صحة وسلامة كافة أفراد المجتمع وتعزيز الإجراءات الاحترازية لمكافحة فيروس كوفيد-19، قال سعادة داوود الهاجري، مدير عام بلدية دبي: "خطتنا الشاملة لعمليات التعقيم في جميع أنحاء دبي بشكل كامل، وتوعية مختلف الجهات بالإجراءات الاحترازية الضرورية وبالإضافة إلى طيف واسع من الخدمات الأخرى التي نقدمها في السياق ذاته، تأتي في إطار الخطة الكلية لحكومة دبي لمواجهة هذا الظرف الاستثنائي لضمان صحة وسلامة المجتمع وهو ما يشغل مكانة متقدمة على جدول أولويات الحكومة".

وأضاف سعادته: "تشكل فئة العمال إحدى الفئات التي توليها حكومة دبي اهتماماً كبيراً، في كافة الأوقات ولا يتوقف الأمر على مواقف الأزمات والتي نمر في الوقت الراهن بإحدى أصعبها في تاريخ العالم المعاصر، إذ تحرص البلدية من خلال المتابعة المستمرة والزيارات الميدانية المتتابعة التأكد من سلامة الظروف المعيشية للعمال وتوفر كافة عناصر السلامة لهم، في جميع الأوقات، بينما عمدت البلدية إلى تكثيف جهودها في الوقت الراهن في هذا الصدد وبالتعاون مع كافة الجهات المعنية في إمارة دبي، وفي إطار تكاتف الجهود وتكاملها من أجل ضمان الوقاية الكاملة للعمال وكذلك رفع مستوى وعيهم وإمدادهم بالمعلومات الإرشادية التي تكفل حمايتهم من التعرض سواء لفيروس كورونا أو غيرها من الأضرار البيئية أو الصحية".

وعن تفاصيل الحملة، قالت الدكتورة نسيم محمد رفيع، مدير إدارة الصحة والسلامة في بلدية دبي: "تضمنت حملة التعقيم تحديد المناطق والمزارع والعزب المستهدفة، وتشكيل فرق عمل ميدانية بواقع خمس فرق عمل تضم أربعة مراقبين و10 عمال، حيث قامت الفرق بإجراءات رش المطهرات والمعقمات، إضافة إلى توعية عمال المزارع والعزب. وشملت الحملة تعقيم 1338 مزرعة وعزبة في 16 منطقة بالإمارة، وتوعية 5776 عامل في تلك المزارع والعزب، وأن إجمالي المعقمات التي تم استخدامها بعد التخفيف، قد بلغ 41 ألفاً و300 لتر، مبينةً أن عملية التعقيم تمت من قبل متخصصين بحيث يتم اتباع إرشادات السلامة وطريقة استخدام المنتج ونسبة التخفيف والخلط بنسب مطابقة لاشتراطات السلامة والفعالية المعتمدة لضمان الاستخدام الآمن.

وقال محمد الظنحاني، مدير قسم السلامة ببلدية دبي تم تطبيق إجراءات التعقيم والتطهير في كافة مرافق سكن عمال مستشفى حتّا كذلك حيث شملت كافة مرافق المستشفى وكذلك غرف العمال والساحات الخارجية، مشيراً أن جميع المنتجات المُستخدمة في التطهير والتعقيم في إمارة دبي يتم تقييمها والتحقق من فعاليتها وتسجيلها في نظام "مُنتَجي" وهي تحوي على نفس المواد الفعالة الواردة في القوائم المعتمدة من وكالة حماية البيئة الامريكية EPA وقوائم مركز كيماويات مضادات الجراثيم CBC وهي ذاتها المواد المُوصي بها من قِبَل منظمة الصحة العالمية كمواد فعالة خلال عمليات التعقيم وباستخدام أحدث المعدات والتقنيات وبمواد فعالة ومعتمده عالمياً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات