"التنمية الأسرية" و"تنمية المجتمع" تنظمان ملتقى الأسرة عن بعد

نظمت مؤسسة التنمية الأسرية، بالتعاون مع دائرة تنمية المجتمع، ملتقى الأسرة الذي عُقد عن بعد، عبر تقنية الاتصال المرئي، تحت شعار "السياسات الاجتماعية تنمية وتمكين"، تزامناً مع اليوم الدولي للأسرة 2020 .

وأعلن معالي الدكتور مغير الخييلي، رئيس دائرة تنمية المجتمع، خلال الملتقى، عن البدء في إعداد "استراتيجية جودة حياة الأسرة" التي تمثل محوراً أساسياً في دراسة وتحليل التحديات الاجتماعية الحالية والمستقبلية التي تؤثر في جودة حياة الأسرة واستقرارها، لافتاً إلى أنه سيتم من خلال هذه الاستراتيجية النظر ومراجعة السياسات والقوانين الحالية واقتراح البرامج التي تهدف إلى دعم وتمكين جودة حياة الأسرة بمختلف عناصرها.

حضر الملتقى مريم محمد الرميثي، المديرة العامة لمؤسسة التنمية الأسرية، والدكتورة ديزي كوسترا، رئيسة منظمة الأسرة العالمية، وعدد من كبار المسؤولين وممثلي الجهات الحكومية في أبوظبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات