491 طناً حجم استهلاك الأسماك خلال أبريل في رأس الخيمة

كشفت شيماء الطنيجي مدير إدارة الصحة العامة في بلدية رأس الخيمة، أمس، خلال الجولة التفتيشية لسوق المعيريض، عن تسجيل حجم إنتاج الأسماك الموردة لأسواق الإمارة 491 طناً و180 كيلوغراماً، خلال أبريل الماضي، حيث بلغ متوسط الاستهلاك بأسواق السمك 324 طناً، كما تم تسويق وتوزيع 167 طناً للإمارات الأخرى، مؤكدة توافر كافة السلع الغذائية بمختلف أنواعها في أسواق الإمارة بمنطقة رأس الخيمة القديمة والمعيريض والدقداقة بالإضافة لسوق الجسر.

وأوضح خليفة المهيري رئيس جمعية رأس الخيمة التعاونية لصيادي الأسماك: «أن رحلات الصيد البحري اليومية تراجعت بشدة خلال شهر رمضان المبارك، نظراً لعدم قدرة بعض الصيادين على التوفيق بين الصيام ومزاولة مهنة الصيد، الأمر الذي أدى إلى تراجع المحصول اليومي وغياب أنواع كثيرة من الأسماك المرغوبة على موائد شهر رمضان».

وأشار إلى أن أغلب قوارب الصيد متوقفة وخاصة خلال الفترة الصباحية، ولذلك من الطبيعي أن ترتفع الأسعار نتيجة لغياب الأسماك المحلية التي يوردها الصيادون بشكل متواصل إلى الأسواق، حيث سجلت أسعار المبيعات ارتفاعاً بنسبة تتراوح بين 30% - 40%، لافتاً إلى أن التزام الصيادين بقرار حظر صيد الأسماك السطحية بطريقة الصيد بشباك الحلاق «التحويط» اعتباراً من 1 مايو وحتى 30 أكتوبر المقبل، أسهم كذلك في تراجع كميات الصيد التي يتم توريدها لمناطق المزادات.

وأكد المهيري، أن قرارات وزارة البيئة والتغير المناخي، تسهم في تنظيم مواسم الصيد وفق الفترات الزمنية التي تتناسب مع طرق الصيد المعمول بها في الدولة، بهدف حماية البيئة البحرية وضمان استدامة مخزون الثروة السمكية، واستمرار مهنة الصيد ووصولها إلى أجيال المستقبل، حيث يتاح للصيادين خلال فترة حظر صيد الأسماك السطحية استخدام طرق صيد بديلة مثل القراقير أو الضغوة أو الخيط والصنارة دون الحاجة إلى تغيير الطريقة في بطاقة رخصة قارب الصيد وفق القرار.
طباعة Email
تعليقات

تعليقات