صقر غباش: زايد جسد العطاء الإنساني في أبهى صوره

أكد معالي صقر غباش رئيس المجلس الوطني الاتحادي «أن أعمال المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، هي تجسيدٌ للعطاء الإنساني في أبهى صوره على الصعيدين العربي والعالمي. بما قدمه للإنسانية جمعاء عبر مسيرةٍ طويلة من الخير وصلت آثارها إلى شتى بقاع الأرض، وتركت بصماتها الخَيّرة بمد يد العون والغوث، والنجدة بلا حدودٍ».

وقال معاليه: «إننا نستذكرُ بكل فخرٍ واعتزاز السيرة العطرة والمسيرة الاستثنائية لعظيم الأمة زايد الخير والعطاء، الذي أرسى قيم ومبادئ التضامن الإنساني في نفوس شعب الاتحاد، وآمن بأن الخيرَ والعطاء رسالةٌ إنسانية سامية، تستهدفُ إسعاد البشرية جمعاء، وجعلها ثوابت راسخة في الإمارات التي أصبحت نموذجاً للعطاء الإنساني يفتخرُ به أبناء الوطن».

وأضاف معاليه: «إنه على ذات الدرب وعلى ذات النهج، الذي شيده زايدُ الخير، يستمر العطاءُ بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وهو عطاءٌ يتأكدُ دوماً، ويتجلى الآن وفي الحاضر فيما تقوم به الدولة في الظروف الاستثنائية الراهنة التي يمر بها العالم».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات