حرة مطار الشارقة الدولي تضيف 70 مستودعاً حديثاً

أعلنت هيئة المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي عن الانتهاء من تطوير "منطقة يو 2"، المنطقة المخصصة للمخازن والمستودعات الجديدة، وتعتبر منطقة المخازن الجديدة إضافة نوعية للمزايا التي توفرها المنطقة لعملائها، وقيمة مضافة لنشاطات الشركات وعملياتها التشغيلية والصناعية والتصديرية، حيث ستساهم في استقطاب مستثمرين جدد في قطاعات رئيسية، ومساعدة المستثمرين الحاليين على توسيع قاعدة عملياتهم وإضافة مخازن جديدة لأعمالهم.

وتضم منطقة "يو 2" 70 مخزناً بمواصفات عالمية وبمساحة تصل إلى 600 متر مربع لكل مخزن، مع إمكانية دمجها لتعزيز القدرة الاستيعابية والمساحة الكلية بما يتلاءم مع احتياجات المستثمرين والعملاء ، كما تتميز المخازن الجديدة بتجهيزات حديثة وفق أفضل الممارسات العالمية في مجال هندسة وتصميم المخازن، حيث تم تجهيزها بمكاتب حديثة وأنظمة تبريد متطورة، فضلا عن التصميم المبتكر للأسقف الذي يخفض امتصاص الحرارة ويحافظ على الموارد والبيئة، ويوفر أعلى مستويات الأمن والأمان للعمالة في المخازن. 

وقال سعود سالم المزروعي، مدير هيئة المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي: إن جاهزية منطقة "يو 2" واستعدادها اليوم لاستقبال المستثمرين، إنما يعكس التزامنا بتطوير مرافقنا وخدماتنا بما ينسجم مع متطلبات المرحلة المقبلة"، لافتاً إلى أن استكمال تشييد منطقة "يو 2" في هذا التوقيت على الرغم من التحديات التي يمر بها الاقتصاد العالمي نتيجة لتداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد، يعد مؤشرا إيجابيا على رؤية المنطقة وجهودها الدؤوبة لضمان استمرارية الأعمال، وتوفير أفضل المزايا التنافسية للعملاء والمستثمرين.

وأشار المزروعي إلى أن إطلاق منطقة "يو 2"، رفع العدد الإجمالي للمستودعات والمخازن في المنطقة الحرة ليتخطى الـ 2,000 مستودع، ما يجعلها في مقدمة المناطق الحرة الرائدة في منطقة الشرق الأوسط في عدد المخازن والمستودعات التي تتلاءم مع كافة الاحتياجات والمتطلبات، لافتا إلى أن المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي ماضية في تطبيق الرؤية الحكيمة والتوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بدعم التنوع الاقتصادي وتعزيز مكانة الإمارة في المنظومة الاقتصادية العالمية.

وتعتبر المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي إحدى أهم المناطق الحرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حيث توفر مزايا متعددة للمستثمرين تشمل بنية تحتية متطورة وحديثة ومرافق متنوعة عالمية، ونافذة عمليات واحدة تعزز كفاءة الأداء وسهولة ممارسة الأعمال، بالإضافة إلى إعفاءات ضريبية متعددة وحرية إعادة رأس المال والأرباح، وملكية كاملة للأعمال، ووصول سريع إلى الأسواق العالمية، ، فضلا عن خدمات الأمن والطوارئ المتوفرة على مدار الساعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات