حسين الحمادي: إشادة القيادة بقطاع التعليم وسام فخر

أكد معالي حسين الحمادي وزير التربية والتعليم، أن كلمات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أثلجت الصدور، حيث تضمنت رسائل عديدة إيجابية ومحفزة ويراهن سموه على العمل الحكومي في السنوات السابقة من استشراف للمستقبل بقيادة فذة ومحنكة في فنون الإدارة الحديثة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وهو ما هيأ السبل للتضامن المؤسسي في الدولة والعمل بشكل تكاملي وجماعي والاعتماد على التكنولوجيا الحديثة في استمرارية الحياة دون المساس باحتياجات الناس أو الشعور بنقص ما.

وأضاف معاليه، إن إشادة سموه بقطاع التعليم، وسام فخر يزين صدر كل العاملين في القطاع التربوي، ومبعث سرور لنا جميعاً، مشيراً إلى أن ما تحقق من استمرار العملية التعليمية من خلال الارتكاز على التعلم الذكي، هو نتاج رؤية القيادة وأدوار عديدة مخلصة للعاملين في هذه المؤسسة التربوية، وتعاون وثيق من قبل الطلبة وذويهم.

وذكر أن دولة الإمارات تتطلع دائماً إلى الريادة في كل خطوة تخطوها، واستدامة العمل المؤسسي بما ينعكس في المحصلة النهائية على جودة الحياة، موضحاً أن التحدي الصحي الراهن أثبت كفاءة مؤسسات الدولة وقدرتها على ترجمة الخطط الوطنية على أرض الواقع دون معوقات، وهذا ما أكده سموه في خطابه، لنمضي معاً بدافعية أكبر وطموح أعلى وتفاؤل وأمل بأننا معاً قادرون على تجاوز المعوقات المحيطة، وتحقيق مزيد من المكاسب والإنجازات الفعلية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات