مسؤولون: التلاحم الوطني يعزّز ريادة الإمارات عالمياً

عصام الحميدان

أكد مسؤولون أن رسالة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تجسد عمق التلاحم بين قادة دولة الإمارات وهو ما يعزز ريادة الدولة عالمياً.


وقال المستشار عصام عيسى الحميدان، النائب العام في دبي، إن قيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مشهود لها بالحكمة والحنكة.

وأضاف إن شكر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ، لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، يعكس تآلف القيادة وتعاونها. وأشار إلى أن الإشادة بالكوادر التي اختارها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم «كانت بناء على نجاحات ملموسة قدمتها هذه الكوادر، خلال فترة كورونا التي كانت امتحاناً صعباً، وبالذات للعاملين في مجال الأمن الغذائي، حيث حققوا نجاحاً كبيراً في اجتياز هذه المرحلة بفضل التخطيط الناجح والدقيق والرؤية الواضحة للمستقبل، والمستوى والتجهيز الكبير».

 

 

وقال سلطان أحمد بن سليم رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة: «تمتاز دولة الإمارات بالتلاحم والتعاضد بين قادتها الحكماء الذين يقودون مسيرة الوطن بكفاءة وخبرة ليصلوا بالدولة إلى أعلى المراتب بين دول العالم، وقد جاء حديث ‎صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وتوجيهه رسالة شكر إلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ليعبر عن وحدة القيادة الحكيمة للدولة وحرصها على العمل المخلص يداً بيد لترسيخ الإنجازات الرائدة».


تقدير

وأكد أحمد محبوب مصبح المدير العام لجمارك دبي أن رسالة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، إنما تجسد عمق التلاحم بين قادة دولة الإمارات، معرباً عن اعتزازه وتقديره لما تضمنته الرسالة من قيم ومفاهيم ودلالات عميقة وواعية، مشيراً إلى أن التلاحم الوطني بين قيادة الدولة وشعبها سمة إماراتية بامتياز والتفاف الشعب حول قيادته يعكس حرص القيادة للعمل بكل جهد لتحقيق الرخاء والازدهار للشعب.

 

 

وقالت الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر مدير عام دبي الذكية: «كلمات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان عن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم تمثل لسان حالنا، وسموه قائد موهوب ليس في نظرنا فقط بل عالمياً لأنه أعاد تعريف القيادة والعمل الحكومي بأسلوب لم تعهده أعرق معاهد القيادة».وأضافت: «نجحنا بفضل رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في جعل الإمارات ودبي أيقونة عالمية ونموذجاً لإيمانه بقدرات الإنسان والاستثمار بها».


وقال الدكتور حمد الشيخ أحمد الشيباني العضو المنتدب للمعهد الدولي للتسامح في دبي إحدى مبادرات مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم العالمية إن حديث صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان خلال مجلس سموه عن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم يجسد عمق العلاقة الأخوية التي تربط بينهما، كما تعكس المكانة الكبيرة والمنزلة الرفيعة التي يحظى بها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد القائد الملهم الذي يمتلك رؤية واضحة لمستقبل الإمارات«.

وبين الدكتور الشيباني أن حديث صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ورسالته المفعمة بالمحبة والاحترام لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، تعد ترجمة حقيقية للقيادة الفذة التي تمتلك المواهب والقدرات على اختيار الكوادر والمهارات المتميزة لتحقيق أغراض وأهداف المشاريع الوطنية، ومواصلة حصد الإنجازات التي دائماً ما تتطلب وجود قيادة عظيمة بحجم القائدين، اللذين يعتمدان على الله سبحانه وتعالى وسيعبران بسفينة الإمارات أرضاً وشعباً إلى شواطئ الأمان ضد جائحة كورونا.


تحديات


وقال أحمد جلفار، مدير عام هيئة تنمية المجتمع في دبي إن الأزمة التي فرضها انتشار وباء كورونا، كانت امتحاناً مهماً كشف على الرغم من تحدياته جوانب إيجابية كبيرة لمسناها جميعاً في كل ما حولنا، وبرهنت على نجاح العديد من الخطط الاستشرافية التي تبنتها دولة الإمارات برؤية وحكمة قيادتها.

وأكد جلفار أن أحد أهم الإيجابيات التي أبرزتها الأزمة هي ما أشار إليه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، في ثنائه على صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم القائد الفذ الذي حرص على الدوام على اختيار الكوادر المميزة القادرة على التأقلم مع الظروف وتبني التطورات والتغيرات، كما أشرف بنفسه على إدارة الأزمة وتعامل معها بإنسانية وحكمة.

أكد اللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة أن إشادة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم تعبير عن التقدير العميق للجهود المخلصة التي يقوم بها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد وعمله الجاد من أجل الوطن والمواطن ودوره في تفعيل المؤسسات الخدمية والإنسانية وتطوير الأداء الحكومي والمتابعة الميدانية اللصيقة لكل كبيرة وصغيرة لأجل غد أكثر رخاء واستقراراً.


 قدوة

وقالت شمسة صالح المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمرأة إن القيادة الرشيدة لدولة الإمارات هي بالنسبة لنا القدوة والنموذج في الوطنية والانتماء والإدارة والتفكير والتخطيط المستقبلي والعمل للصالح العام، ونعاهدها بأن نكون دائماً عند حسن ظنها بنا وعلى قدر الثقة والمسؤولية التي أوكلت إلينا للارتقاء بالعمل الحكومي وفق أعلى المعايير والممارسات العالمية.وأضافت أن رسالة الشكر التي وجهها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإشادته بقيادة وموهبة سموه في اختيار الكوادر المميزة لقيادة دولة الإمارات والنهوض بها لمستوى مشرف تعكس التلاحم الشديد في صفوف قيادتنا الرشيدة.

 

 

وأكد المستشار أحمد محمد الخاطري رئيس محاكم رأس الخيمة، أن اختيار الكوادر المميزة لقيادة دولة الإمارات والنهوض بها إلى مستوى مشرف، أمانة عظيمة وثقة محفزة على الإبداع والتفاني والتخطيط السليم، ودولة الإمارات بقيادتها وبنائها الفريد المترابط بين الوطن والمواطن والقيادة ووضوح الهدف والغاية استحقت بجدارة الصدارة في كافة نواحي الحياة وأظهرت قدرة فائقة وقت الأزمات التي تعصف بالأمم والشعوب على التغلب عليها وتحويلها إلى فرص لإعادة الانطلاق وتحقيق المزيد من النجاحات، ثقتنا في القيادة ليس لها حدود ونقدر ثقتها بشعبها وأبنائها وتقديرها لهم الذي يمثل داعماً أساسياً للتفاني والتضحية بلا حدود.

 

وأكد محمد مصبح النعيمي رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة رأس الخيمة، أن الثقة المتبادلة بين القيادة والشعب أبرزت معاني الحب والولاء، مؤكداً أن تلك الثقة الغالية التي توليها القيادة الرشيدة للكوادر والمسؤولين وتكليفهم بالمهام والمسؤوليات لخدمة الوطن والمواطن تزيدهم عزماً على مواصلة العمل لتحقيق الطموحات والأهداف المرسومة، وأن هذه الثقة حافز على بذل المزيد للارتقاء بالأداء المؤسسي للوصول إلى الأهداف المستقبلية لدولتنا.

 

وأكد محمد خليفة الزيودي مدير الموارد البشرية بحكومة الفجيرة أن قيادة دولة الإمارات وفرت مقومات الحياة الكريمة لشعبها، وسعوا جاهدين لتحقيق السعادة لكل من يعيش على أرض هذا الوطن، لتقطع الإمارات بفضل حكمة قيادتها شوطاً كبيراً من الإنجازات التي نفخر بها ونعتز، ونعاهدهم دوماً بأن نكون كوادر وطنية مشرفة تعمل بإخلاص وتمكن من أجل رفعة الوطن وفقاً لتوجيهات الحكومة الرشيدة، نعيش في ظلهم مشاعر الطمأنينة ونستمد منهم قوتنا وحماسنا لنواصل مهامنا في كل الظروف والأزمات دون ملل أو كلل ننجزها بقلب محب للعطاء لهذا الوطن وقيادته.


تطلعات

وقال وليد الهاشمي مدير عام جهاز الرقابة المالية في عجمان إن رسالة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وفريق عمله من الوزراء والعاملين في الحكومة الاتحادية، معبرة عن الجهد الكبير الذي تبذله الحكومة في سبيل تحقيق الرفاهية والنماء للوطن والمواطن والمقيم ونجاح الحكومة في مواجهة الأزمة العالمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات