عمار النعيمي: ذكرى توحيد القوات المسلحة من أغلى الأيام الوطنية

أكد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان، أن الذكرى الـ 44 لتوحيد القوات المسلحة تحل علينا اليوم وهي من أغلى الأيام الوطنية التي تمر علينا بمشاعر الفخر والاعتزاز، وإننا في هذا التاريخ الخالد في ذاكرة الوطن الغالي، في السادس من مايو من كل عام، نتقدم بأطيب التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وشعب الإمارات والمقيمين على أرض الدولة، بمناسبة حلول هذه الذكرى العزيزة.

وقال سموه في كلمة وجهها عبر «مجلة درع الوطن» بهذه المناسبة: إن ذكرى توحيد القوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة تمثل مناسبة مهمة وعزيزة على قلوبنا نسترجع فيها جهود القادة المؤسسين في تأسيس قوة الاتحاد ورمز الإرادة والعزيمة ومصنع الرجال وعرين الأبطال وأساس الأمن والأمان قواتنا المسلحة، وبكل مشاعر الحب والتقدير والوفاء نؤكد على المبادئ الوطنية التي رسخها الآباء المؤسسون وعلى رأسهم القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، الذي آمن بأهمية بناء قوات مسلحة قوية تذود عن حمى الوطن وتحمي مكتسباته، وها نحن الآن نجني ثمرة تلك الرؤى.

وأضاف سموه: لقد وضعت هذه الرؤية الثاقبة والنظرة العميقة القوات المسلحة الإماراتية في مصاف الجيوش القوية وجعلتنا نشعر بالفخر والاعتزاز أن لدينا جيشاً عصرياً مواكباً لمختلف التقنيات العسكرية وقادراً على مواجهة كافة التحديات، يحمي تراب الوطن ويصون أمنه واستقراره.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات