77 برنامجاً تدريبياً في تخصصات فنية وإدارية في «أكاديمية سيوا»

أكد الدكتور المهندس راشد الليم، رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة، في تصريح خاص لـ «البيان» أن الهيئة نظمت 77 برنامجاً تدريبياً في مختلف التخصصات الفنية والإدارية وتنمية الوعي المعرفي بـ «أكاديمية سيوا للتدريب» بالهيئة استفاد منها 2076 موظفاً وطالباً خلال عام 2019، منهم 240 طالباً وطالبة من درجتي البكالوريوس والماجستير.

إضافة إلى تدريب 85 موظفاً من الهيئة خارج الدولة وذلك ضمن استراتيجية الهيئة الهادفة لبناء قدرات وتنمية مهارات الموظفين والطلاب والطالبات وبما يسهم في تطوير الأداء وتعزيز التنافسية وتحقيق الأهداف الاستراتيجية، في إطار سعي الهيئة لأن تكون واحدة من أفضل الهيئات العالمية.

تنمية المهارات

وقال الليم: إن الهيئة تعمل على تنفيذ توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بأهمية التركيز على تنمية مهارات الموظفين واكتشاف قدراتهم وتوظيفها لخدمة سكان إمارة الشارقة وتطوير الخدمات التي تقدمها الهيئة للمشتركين وتيسير الإجراءات.

مبيناً أن استراتيجية وخطة التدريب للموظفين تضمنت برامج داخل وخارج الدولة، تم تنفيذها بالتعاون مع عدد من المؤسسات والشركات والمراكز البحثية العالمية وتحرص الهيئة على توفير البيئة المناسبة لتنمية وتطوير الكوادر البشرية لتحقيق أقصى استفادة ممكنة من البرامج التدريبية.

تطوير

وأشار إلى أن الخطة تضمنت تدريب نخبة من الموظفين في الكوادر الإدارية والفنية خارج الدولة في كبريات الجامعات والشركات والمؤسسات العالمية، كما تم تنظيم عدد من البرامج التدريبية بأكاديمية التدريب بالهيئة، والتي تهدف إلى توفير التدريب الإداري والقيادي والفني اللازم لموظفي الهيئة وتطوير قدرات الكوادر البشرية بما يضمن ارتفاع مستوى الأداء داخل الهيئة.

حيث يتم من خلالها تقديم العديد من الدورات التدريبية الفنية والوظيفية لجميع التخصصات بهدف ضمان نجاح تنفيذ مشروعات الهيئة ومبادراتها التطويرية، وأكد أن الهيئة ستقدم خلال المرحلة المقبلة خدماتها التدريبية لمختلف الدوائر والهيئات والمؤسسات في الشارقة.

خطة

وأشار سعيد القصير مدير إدارة الموارد البشرية بالهيئة، إلى أن خطة الهيئة لعام 2019 تضمنت عدداً من الدورات التدريبية المتميزة، باللغتين العربية والإنجليزية، حيث تم تنظيم 40 برنامجاً باللغة العربية و37 برنامجاً باللغة الإنجليزية، واستفاد منها عدد كبير من الموظفين والطلاب والطالبات من الجامعات المختلفة في كافة مجالات التدريب، سواء كانت إدارية أو فنية.

كما غطت البرامج التدريبية مجالات متعددة وتم تصميمها وتجهيزها بأفضل الوسائل وفق أفضل المعايير والمواصفات من خلال فريق عمل بالهيئة لتضاهي المستويات العالمية، لافتاً إلى أن الأكاديمية التدريبية بالهيئة تضم قاعتين للتدريب تستوعب كل قاعة 40 متدربا، بالإضافة إلى قاعة استقبال وتسجيل و3 مكاتب للموظفين.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات