يزرع فيها 16 صنفاً من الخضراوات الورقية بينها الخس والجرجير

«ماجد الفطيم» تطلق أول مزرعة مائية داخل سوبر ماركت في دبي

ثاني الزيودي وآلان بجاني خلال تدشين المزرعة المائية | من المصدر

برعاية معالي الدكتور ثاني أحمد الزيودي، وزير التغيّر المناخي والبيئة، أطلقت «ماجد الفطيم» أول مزرعة مائية داخل متجر كارفور في دبي، وذلك في «كارفور ماركت» فرع الوصل، حيث ستساهم المزرعة في زيادة كمية المنتجات الطازجة المحلية والمستدامة المتاحة لعملاء «كارفور»، وتعزيز الأمن الغذائي في الدولة.

وتعد المزرعة الجديدة ثالث مزرعة مائية تطلقها «ماجد الفطيم» داخل متاجر كارفور، وفي ترجمة لمستهدفات مذكرة التفاهم التي وقعتها الشركة سابقاً مع وزارة التغيّر المناخي والبيئة، والتي تسعى لدعم المنتجات المستدامة المزروعة محلياً، وتطوير أحدث الطرق الزراعية المبتكرة والمستدامة.

وقال معالي الدكتور الزيودي: «يمثل تعزيز استغلال وتوظيف التكنولوجيا الحديثة والاعتماد على الحلول الابتكارية أحد السبل التي تركز عليها الدولة بفضل توجيهات القيادة الرشيدة لتحقيق الاستدامة على مستوى كافة القطاعات، وتعد طرق الزراعة الحديثة وأهمها الزراعة المائية أحد الحلول الابتكارية التي تضمن تحقيق الاستدامة للقطاع الزراعي وإنتاجيته».

وأضاف معاليه: «وتعد المزارع المائية التي تطلقها ماجد الفطيم في فروع مراكز التسوق التابعة لها نموذجاً فعالاً لهذا النوع من الزراعة الحديثة، كما أنها نموذج لنجاح الشراكة والتنسيق بين القطاعين الحكومي والخاص لتحقيق مستهدفات الدولة ورؤيتها وضمان مستقبل أفضل للأجيال الحالية والمقبلة».

أمن غذائي

ومن جانبه، قال آلان بجاني، الرئيس التنفيذي لدى «ماجد الفطيم القابضة»: «إن زيادة إنتاج المحاصيل المحلية تساهم في تعزيز الأمن الغذائي لدولة الإمارات، ونحن فخورون في ماجد الفطيم بشراكتنا وتعاوننا الوثيق مع حكومة دولة الإمارات، ممثلة بوزارة التغير المناخي والبيئة، ضمن عدة مشاريع تمنح الأولوية للمنتجات المحلية وتضمن حصول عملائنا في كارفور على المنتجات الطازجة والمغذية بأسعار معقولة».

بيئة مضبوطة

وتتم زراعة كافة المنتجات في المزرعة ضمن بيئة مضبوطة ونظيفة ومعقمة، لتوفر مخزوناً آمناً من الأطعمة والأعشاب في ظل المخاوف الصحية الحالية عالمياً، إضافة إلى تخفيض أميال الغذاء (المسافة التي تقطعها المأكولات من مصدرها إلى موقع استهلاكها) والانبعاثات الكربونية الناجمة عن مختلف مراحل الإنتاج. ك

ما تستهلك هذه المزرعة مياهاً ومساحة أقل بنسبة 90% من المزارع التقليدية، وتوفر نحو 10 كيلوغرامات من الأعشاب والخضريات صغيرة الحجم (الميكروجرين) يومياً. وتساهم هذه المزرعة كذلك في تأكيد التزام «ماجد الفطيم» تحقيق «المحصلة الإيجابية»، والذي يتضمن تخفيض استهلاك الشركة للمياه والحد من بصمتها الكربونية بحلول عام 2040.

تبلغ مساحة المزرعة المفتتحة حديثاً 24 متراً مربعاً، وتوفر مساحة زراعية تبلغ 54 متراً مربعاً، وتأتي بعد افتتاح مزرعتين مشابهتين في فروع كارفور في «ياس مول» و«ماي سيتي سنتر مصدر»، ويمكن أن يزرع فيها ما يصل إلى 16 صنفاً من الخضراوات الورقية، بما في ذلك الخس والجرجير والكرنب، والأعشاب مثل الحبق والشبت والحميض.

اهتمام

تأتي هذه المزرعة المائية استجابة لاهتمام العملاء المتزايد بالمنتجات الطازجة التي تزرع وتباع داخل المتاجر، وتزيد من وعي الناس من مختلف الأعمار حول تقنيات الزراعة الحديثة ذات الآثار السلبية المنخفضة، كما تضاف إلى جهود الاستدامة في كارفور، والتي تشمل أيضاً تشجيع المتسوقين على استخدام أكياس التسوق القابلة لإعادة الاستخدام والتخلص من البلاستيك المخصص للاستخدام الواحد بحلول عام 2025.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات