رجال أعمال يدعمون "معا نحن بخير" بـ 6 ملايين درهم

بلغت حصيلة المساهمات المالية اليوم الإثنين، لصالح برنامج «معاً نحن بخير» الذي أطلقته هيئة المساهمات المجتمعية «معاً»، 6 ملايين درهم، تبرع بها عدد من رجال الأعمال المواطنين، حيث ساهم رجل الأعمال أحمد سيف الناصري بمليون درهم، كما ساهم إبراهيم محمد المزروعي بمليون درهم، وساهم عادل علي باصليب، الرئيس التنفيذي لمجموعة الشركة العربية في البرنامج، مقدمًا مبلغ 3 ملايين، وساهم رجل الأعمال بالفيندر سينغ ساهني بمليون درهم.

كما ساهم الطالب عبدالله الجهماني من مدينة العين، ذو الـ  16 سنة، بـ 15 ألف درهم وهي حصيلة ما جمعه لسنوات ليؤسس مشروعاً خاصاً، لكن نداء الوطن وتشجيع والديه جعله يتبرع بالمبلغ، معبراً عن ذلك أنه استثمار للوطن، وقال في حديث تلفزيوني في برنامج معا نحن بخير "هي فرصة لنرد الجميل لهذا الوطن المعطاء وهذه الأرض الطيبة، وهو واجب وطني، وأدعو الجميع أن يساهم ولو بالشيء القليل، لدعم مساعي القيادة الرشيدة وسعيها الحثيث لتجاوز هذه المرحلة".
 
ويعتبر برنامج "معاً نحن بخير" منصة حيوية لدعم العطاء والنماء في إمارة أبوظبي، لإعطاء المجتمع فرصة المشاركة في دعم جهود حكومة أبوظبي الرامية إلى مواجهة التحديات الصحية والاقتصادية الراهنة، حيث يعتبر برنامج "معاً نحن بخير" باكورة مشاريع "الصندوق الاجتماعي" الذي تم اطلاقه مؤخراً، وهو القناة الحكومية الرسمية لتلقي مساهمات المجتمع لمعالجة التحديات الاجتماعية الملحة. 

ووجه البرنامج رسالة إلى كافة فئات المجتمع من مواطن ومقيم ليكونوا جزءا من الجهود الوطنية المبذولة لمواجهة هذا التحدي العالمي، والتكاتف لمواجهة هذه الظروف، والوقوف على أرضية مشتركة لمعالجة هذه الأزمة الصحية الطارئة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات