«كهرباء دبي» تعلن رعايتها لـ«جمعية المخترعين»

أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي عن رعايتها لجمعية المخترعين الإماراتية، لتحفيز القدرات والكفاءات الوطنية وإبرازها.

وأكد معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، حرص الهيئة على ترجمة اهتمامها برعاية الإبداع والمبدعين إلى مبادرات وبرامج ومشروعات، لتظل من أبرز الداعمين لمسيرة الابتكار في دولة الإمارات العربية المتحدة وإمارة دبي، وإبراز القدرات المتميزة لأبناء الإمارات، وترسيخ توجهات الدولة في تمكين الشباب من خلال الإبداع والابتكار، وتعزيز ممارسات الانتماء والولاء الوطني وقِيَم المواطنة الصالحة لدى جميع شرائح المجتمع، بما يسهم في رفع علم الإمارات في المحافل الدولية وترسيخ تنافسية الدولة في كافة المجالات.

ثقافة

وأضاف: «تعمل الهيئة على ترسيخ ثقافة الابتكار بين موظفيها وكافة أفراد المجتمع، وتعتمد على الابتكار بوصفه ركيزة أساسية في عملها ونهجها المؤسسي، وتمضي بخطى واثقة نحو الاستعداد للخمسين سنة المقبلة وبناء مستقبل مستدام، تحقيقاً لأهداف مئوية الإمارات 2071 لجعل دولة الإمارات أفضل دولة في العالم، وانسجاماً مع الاستراتيجية الوطنية للابتكار، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لجعل دولة الإمارات من أكثر الدول ابتكاراً في العالم، وخطة دبي 2021 التي تهدف إلى أن تكون دبي موطناً لأفراد مبدعين ومُمَكَّنين ملؤهم الفخر والسعادة. ولا تتوانى الهيئة عن دعم الجهات الوطنية التي تسهم في دفع عجلة الابتكار والإبداع. وتسعدنا رعاية جمعية المخترعين الإماراتية بما يعكس دور دولة الإمارات بوصفها حاضنة عالمية للابتكار ومركزاً لتطوير الحلول المستندة للعلوم المتقدمة، ومنصة للشراكة العالمية في جعل العالم مكاناً أفضل للأجيال القادمة».

أهداف

وأضافت الهيئة أهدافاً تعنى مباشرةً بالتركيز على استشراف المستقبل والابتكار وإسعاد جميع المعنيين، واستطاعت مأسسة الابتكار في جميع قطاعاتها وعملياتها التشغيلية. وأسهمت ابتكارات الهيئة ومشروعاتها المتطورة في تحقيق العديد من النجاحات والإنجازات التي وضعتها في مصاف المؤسسات الأكثر تميزاً على مستوى العالم وستواصل الهيئة التزامها بتقديم الدعم والرعاية لكافة الجهود الرامية إلى ترسيخ مكانة دولة الإمارات وإمارة دبي على خارطة الابتكار العالمية، لا سيما في المجالات المتعلقة بمواكبة أحدث تقنيات الثورة الصناعية الرابعة كالذكاء الاصطناعي، والطائرات الروبوتية، وتخزين الطاقة، والبلوك تشين، وإنترنت الأشياء، وغيرها من التقنيات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات