كهرباء الشارقة تركب 3 آلاف قطعة مرشدة للمياه في 2019

كشفت هيئة كهرباء ومياه الشارقة عن تركيب أكثر من 3 آلاف من القطع والأدوات المرشدة للمياه وفرت أكثر من 127 مليون جالون من المياه خلال عام 2019 وتم متابعة وتقييم ومراقبة استهلاك 393 منشأة.

وأكد الدكتور المهندس راشد الليم رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة أن ترشيد استهلاك الطاقة والتحول الذكي في إدارتها أصبح ضرورة استراتيجية وبدأت إمارة الشارقة اتخاذ خطوات ايجابية في هذا المجال تؤهلها لتكون مدينة ذكية مستدامة خلال السنوات المقبلة

وأشار إلى أن رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، هي الأساس الذي تنطلق منه كافة الجهات الحكومية والخاصة لتحقيق هذا الهدف حتى تصبح الشارقة رائدة عالميا في مجال الحفاظ على بيئة مستدامة تدعم النمو الاقتصادي الأخضر على المدى البعيد.

تخفيض

وطالب جميع سكان إمارة الشارقة بتركيب القطع والأدوات المرشدة للمياه لأنها توفر أكثر من 40% من الاستهلاك وتخفض الفاتورة بنسبة كبيرة.

استراتيجية

وأشار إلى أن هيئة كهرباء ومياه الشارقة تبنت استراتيجية واضحة لتطبيق المعايير العالمية في إدارة الطاقة الذكية المستدامة وتبني مواصفات الأيزو العالمية في ترشيد استهلاك الطاقة والمياه وبحث آخر ما توصلت إليه بحوث الاستدامة والطاقة بهدف تأسيس رؤية أفضل لمستقبل إدارة الطاقة والشبكات وإدراك أشمل للتحديات القادمة والتي يجب الاستعداد لها والاستفادة من التجارب الأخرى في شتى المجالات لتحقيق التنمية المستدامة وتقديم أفضل الخدمات للمشتركين من خلال تنمية الوعي بقضايا المجتمع الحيوية وأهمها الاستخدام الأمثل للطاقة والمياه ، فأطلقت هيئة كهرباء ومياه الشارقة حملة تحت شعار " بالترشيد الكل مستفيد " تتضمن أكثر من 35 برنامجا و تركز من خلالها على نشر ثقافة ترشيد استهلاك الكهرباء والمياه وجعلها سلوكا يوميا  يمارسه سكان إمارة الشارقة للحفاظ على الطاقة والمياه خاصة وأن كل ما نقوم به من جهد اليوم يهدف في الأساس إلى حماية مستقبل وضمان غد أفضل لأبنائنا.

وقال إن الطاقة والمياه تعتبران عماد الحياة، ولا تستطيع أي مجتمعات الاستغناء عنهما في ظل الاحتياج اليومي لهما كمطلبين أساسيين للنمو والاستقرار والحياة الطبيعية، وتوافرهما يعني وجود حضارة وحياة ونمو وتقدم واستدامة.

ساعة الترشيد

من جهتها أوضحت غادة جمعة سالم مدير إدارة الترشيد أن هيئة كهرباء ومياه الشارقة أطلقت العديد من المبادرات التي تضمن لها الريادة في هذا المجال منها مبادرة ساعة الترشيد التي أطلقها صاحب السمو حاكم الشارقة، وتفاعل معها شرائح وفئات المجتمع المختلفة '   كما استحدثت الهيئة إدارة متخصصة لترشيد استهلاك الطاقة والمياه تضم نخبة من الكفاءات المتخصصة والمدربة بأفضل المستويات العالمية وبدأت شراكات استراتيجية مع عدد من مراكز الأبحاث والجامعات وكبريات الشركات العالمية والمحلية لتطبيق المواصفات الفنية العالمية في إنتاج الطاقة والمياه وتقليل الفاقد من الشبكات ليتماشى مع النسب العالمية بالإضافة إلى إصدار اللوائح والقوانين المنظمة التي تساهم في تحقيق الاستخدام الأمثل للطاقة والمياه.

وأكدت ضرورة تضافر الجهود وتسخير الإمكانات ومشاركة الجميع سواء جهات حكومية أو مؤسسات عامة وشركات وأفراد لتحقيق رؤية الشارقة لتكون مدينة ذكية مستدامة رائدة على مستوى العالم وتحقيق طموحنا في أن نضيف إنجاز جديد إلى مسيرة النهضة والازدهار في إمارة الشارقة التي أصبحت عاصمة السياحة العربية وعاصمة الثقافة الإسلامية وصديقة للطفل ومدينة صحية وغيرها من الإنجازات التي حققتها وتستحق أن تكون مدينة الترشيد العالمية.

42

وأوضح أحمد المحضار رئيس قسم مراقبة الاستهلاك بهيئة كهرباء ومياه الشارقة أن تركيب قطع الترشيد للمياه يوفر أكثر من 40% من الاستهلاك وتم خلال عام 2019 تركيب قطع الترشيد في أكثر من مشروع بالشارقة حيث تم تركيب قطع الترشيد في 42 مبنى بجامعة الشارقة وتم توفير أكثر من 70% من استهلاكها كما تم تركيب قطع الترشيد في عدد من الحدائق العامة تجاوزت 60 حديقة وفي عدد من مراكز الناشئة وفي عدد من المساجد والمدارس كما تم الكشف عن التسربات في العديد من المواقع مما وفر كميات كبيرة من المياه.

كلمات دالة:
  • كهرباء الشارقة،
  • استهلاك،
  • مرشدة،
  • المياه،
  • جالون
طباعة Email
تعليقات

تعليقات