سعيد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة لـ«البيان»:

ربط 6 آلاف نظام شمسي بشبكة «كهرباء دبي»

الهيئة أنجزت العديد من مشروعات «شمس دبي» في مبانيها | أرشيفية

كشف معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي لــ«البيان» عن ربط أكثر من 6000 نظام شمسي بشبكة هيئة كهرباء ومياه دبي، بسعة إجمالية تبلغ 180 ميغاواط منذ إطلاق مبادرة شمس دبي حتى اليوم.

لافتاً إلى أن الهيئة أنجزت تدريب وتأهيل أكثر من 730 خبيراً ومختصاً في تركيب أنظمة الطاقة الشمسية، بإجمالي 21 دورة تدريبية حتى فبراير 2020، ووصل عدد الشركات المسجلة لديها 142 شركة منها: 128 شركة مقاولات و14 شركات استشارات هندسية.

شركات

وأضاف معالي سعيد محمد الطاير: «استقطبت مبادرة شمس دبي أكثر من 134 شركة مصنعة مسجلة حتى الآن، وأنهت اعتماد أكثر من 1550 من معدات الطاقة الشمسية، منها الألواح الشمسية، ونظام العاكس الكهربائي، والحماية البينية.

ويعد مشروع تركيب الألواح الكهروضوئية فوق سطح مبنى الموظفين في مطار آل مكتوم الدولي في دبي وورلد سنترال، أول مشروع يتم إنجازه ضمن مبادرة شمس دبي، بقدرة إنتاجية تبلغ 30 كيلوواط في ساعات الذروة، وتوالت المشروعات الطموحة عقب ذلك لتشمل إنشاء وتركيب ألواح الطاقة الكهروضوئية في مركز طيران الإمارات لصيانة محركات الطائرات في ورسان بقدرة 1 ميغاواط.

وعدد من مباني بلدية دبي في منطقة الخوانيج الأولى بقدرة 260 كيلواط في ساعات الذروة، والمكاتب الهندسية في محطة ضخ المياه في منطقة القدرة بقدرة 1210 كيلواط في ساعات الذروة، إضافة إلى تركيب الألواح الكهروضوئية في محطة إينوك بالقرب من مدينة دبي للإنترنت بقدرة 126 كيلواط في ساعات الذروة، و 426 من الفلل في المدينة المستدامة».

مشروعات

وأوضح الطاير أن الهيئة أنجزت العديد من مشروعات شمس دبي في مبانيها، شملت تركيب الألواح الكهروضوئية فوق سطح مبنى المحطة «إم» في مجمع جبل علي للطاقة بقدرة 1.5 ميغاواط، وهو أحد أكبر مشاريع الطاقة الشمسية على سطح واحد في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وشاركت الهيئة 19 جهة حكومية لتطبيق المبادرة على أسطح مبانيها فضلاً عن رعاية 37 مشروعاً تشمل المساجد والمدارس والفلل ضمن مشروع مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للإسكان.

وتابع: «في أبريل 2019، أنهت شركة الاتحاد لخدمات الطاقة (الاتحاد إسكو) التي أنشأتها الهيئة مشروع تركيب الألواح الكهروضوئية فوق أسطح 554 منزل للمواطنين في منطقة حتا تنفيذاً للخطة التنموية الشاملة لتطوير منطقة (حتا) وتعزيز قدراتها الاجتماعية والاقتصادية».

دبي الذكية

وبين الطاير أن هيئة كهرباء ومياه دبي أطلقت مبادرة «شمس دبي» في إطار مبادرة «دبي الذكية» التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، بهدف تشجيع أصحاب المنازل والمباني على تركيب أنظمة شمسية كهروضوئية لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية وربط الأنظمة بشبكة الهيئة ويتم استهلاك الطاقة المنتجة محلياً داخل المبنى مع تصدير الفائض إلى شبكة الهيئة.

وأضاف: «ترسخ مبادرة شمس دبي ثقافة الاستدامة بين أوساط المتعاملين في إمارة دبي، من خلال تشجيعهم على تبني الحلول المستدامة والإنتاج النظيف للطاقة الكهربائية باستخدام الطاقة الشمسية، وتحويلهم من مستهلكين إلى منتجين، وزيادة الاعتماد على المصادر الطبيعية للطاقة بهدف الحفاظ على البيئة صحية ونظيفة، وضمان مستقبل مستدام للأجيال المقبلة، دعماً لجهودنا الحثيثة في تحقيق استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050، التي تهدف إلى توفير 75 % من الطاقة في دبي من مصادر نظيفة بحلول عام 2050».

4 مراحل

وأوضح الطاير أن هناك أربع مراحل لتكتمل عملية التوصيل وهي: مرحلة الحصول على شهادة ممانعة (NOC)، مرحلة الموافقة على التصميم، مرحلة الفحص والربط، وأخيراً مرحلة توليد الكهرباء .

قراءة الإنتاج

وأوضح الطاير أنه تتوافر قراءة كمية الطاقة الشمسية المنتجة من خلال عداد الكهرباء الإضافي الخاص باحتساب الكهرباء المولدة بواسطة الطاقة الشمسية والمثبت كجزء من مبادرة شمس دبي ويستفيد المتعامل من إجمالي الطاقة المنتجة عن طريق الاستهلاك المباشر للطاقة الشمسية المولدة خلال النهار لتخفيض الاعتماد الكلي على الطاقة المستوردة من شبكة الهيئة .

حاسبة

وأشار إلى أن الهيئة أطلقت عبر موقعها الإلكتروني خدمة «حاسبة شمس دبي للطاقة»، كأداة تعليمية، ولدعم المتعاملين في اتخاذ قرارهم بتركيب الألواح الشمسية فوق أسطح المباني .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات