انطلاق خدمة توصيل الأدوية للمنازل في أبوظبي

أرشيفية

بات الآن بإمكان سكان أبوظبي طلب أدوية من الصيدليات إلى منازلهم بفضل مبادرة جديدة أطلقتها دائرة الصحة - أبوظبي.وأكدت الدائرة، التي تعتبر الجهة المنظمة لقطاع الرعاية الصحية في الإمارة، أن معظم صيدليات العيادات الخارجية في أبوظبي حصلت على الموافقة لتقديم الخدمة.

بالإضافة لذلك، تم التصريح لجميع الصيدليات المرخصة من قبل دائرة الصحة في القطاعين الحكومي والخاص في الإمارة والملتزمة بآليات ومتطلبات المعايير الجديدة للدائرة بخصوص توصيل الأدوية إلى المنازل بالبدء بتفعيل الخدمة، إذ بإمكان المرضى الآن الاتصال بالصيدليات مباشرةً لطلب الأدوية.

وكان قد تم إطلاق الخدمة بالأساس لتسهيل حصول المرضى على أدويتهم، وخاصة المسنين وأصحاب الأمراض الخطيرة ومن يعيشون في مناطق بعيدة، إلا أن توقيت إطلاق الخدمة جاء في وقتٍ ينتشر فيه وباء كورونا المستجد، وتحث فيه الحكومة جميع المواطنين والمقيمين على البقاء في منازلهم إضافة للتباعد الاجتماعي في محاولة لاحتواء الوباء.

وبشأن رسوم توصيل الخدمة، قالت دائرة الصحة - أبوظبي في بيان: «يُسمح للصيدليات بتحصيل رسوم معينة ولكن تقدير ذلك يرجع لكل صيدلية عما إذا كانت تنوي فرض رسوم على الخدمة».
والأدوية المسموح بتوصيلها إلى المنازل هي التي تباع مباشرة للمريض بدون وصفة طبية ولكن استخدامها الآمن يتطلب مشورة مهنية، إضافةً للأدوية التي تحتاج، بحسب القانون، إلى وصفة طبية لصرفها.

تصريح

وبالنسبة للمرضى الراغبين في الحصول على أدوية «خاضعة للرقابة» و«شبه خاضعة للرقابة»، فإنه يلزم حصولهم على تصريح خاص من دائرة الصحة - أبوظبي لضمان تلبية جميع المتطلبات القانونية والتنظيمية، إذ إن عدم استخدام هذه العقاقير بشكل مسؤول بإمكانه أن يؤدي إلى الإدمان وإساءة الاستخدام.ويتم وصف هذه العقاقير لمرضى الأمراض الحادة والمزمنة وفقاً للممارسات الطبية الحديثة، وفي الغالب تُعطى للمرضى الداخليين.

وتابعت «يجب على الصيدليات التأكد من نقل الأدوية - التي يجب أن توضع في درجة حرارة باردة - في إناء يحافظ على درجة الحرارة المناسبة والصحيحة وفقاً لمواصفات الدواء».
واختتم بيان الدائرة قائلاً «الصيدليات الراغبة في تقديم خدمة التوصيل إلى المنازل عليها الحصول على الترخيص اللازم من خلال الاتصال بإدارة تراخيص المنشآت الصحية عبر البريد الإلكتروني hfld@doh.gov.ae».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات