الإمارات توقف جميع خدمات الطب التكميلي للوقاية من كورونا

قررت وزارة الصحة ووقاية المجتمع إيقاف جميع خدمات الطب التكميلي التي يقدمها القطاع الصحي الخاص في المناطق الشمالية وذلك لعدم الاحتكاك والتواصل المباشر بين مقدمي ومتلقي تلك الخدمات.

جاء ذلك في قرار أصدره أمس الدكتور أمين بن حسين الأميري وكيل وزارة ووقاية المجتمع المساعد لقطاع سياسة الصحة العامة والتراخيص وشملت الخدمات: الحجامة والإبر الصينية والعلاج الطبيعي باستثناء الخدمات التي تقتضيها الحالات الضرورية حسب تقدير الطبيب المعالج، كما شمل القرار إيقاف خدمات الطب الصيني التقليدي والخدمات التجميلية التي تجرى في المنشآت الصحية والتي من شأنها نقل عدوى مرض كورونا المستجد «كوفيد 19» ومن ضمنها (إزالة الشعر والبوتكس والفيلرز وشد الوجه وزراعة الشعر).

وأشارت الوزارة إلى أن أي مخالفة للقرار ستطبق عليها قانون العقوبات والغرامات لعام 2014، لافتة إلى أن الهدف من إصدار القرار هو حماية مجتمع الإمارات من أي احتمالية قد تكون واردة وتكون سبباً في انتقال فيروس «كوفيد 19»، وكذلك حماية مقدمي ومتلقي تلك الخدمات خاصة وأن تلك العمليات تتم من خلال التواصل بين ممارسي ومتلقي الخدمة.

وكانت وزارة الصحة ووقاية المجتمع قد أصدرت قراراً بمنع العمليات غير الضرورية في المستشفيات الحكومية والخاصة وكذلك عمليات جراحات الأسنان وزرع الأسنان والعمليات غير الطارئة في المستشفيات وذلك نظراً للظروف الراهنة التي تمر بها الدولة واعتباراً لمتطلبات مكافحة المرض الوبائي «كوفيد 19» وحماية الصحة وبناء على مقتضيات المصلحة العامة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات