دار البر تطلق "سابقوا بالخيرات" لدعم المحتاجين

أطلقت جمعية دار البر، اليوم سلسلة مبادرات خيرية إنسانية كبرى، تواكبها حملة إغاثة عاجلة، يستفيد منها آلاف المحتاجين والفقراء محليا ودوليا، تحت شعار (سابقوا بالخيرات)، لجمع تبرعات بقيمة 100 مليون درهم من مساهمات الافراد والمؤسسات والهيئات  "دائمة التاكيد على حسها الوطني العالي،والمستشعرة لمسؤوليتها المجتمعية في هذه الظروف الصحية"، و سيتم توزيعها على على مستحقيها في  15 بابا للخير .

  • من أرض "زايد الخير"

وأكدت الجمعية، التي أكملت 40 عاما من العمل في الحقل الخيري والإنساني، في الإمارات والعالم، أنها تدشن مبادراتها الإنسانية من أرض "زايد الخير"، وتهدف إلى دعم وتوفير احتياجات الفئات المحتاجة للمساعدة، بما يجسد أسمى قيم التضامن والأخوة الإنسانية، التي تقدمها دولة الإمارات للعالم.

  • أياد ممتدة بالعطاء

وأوضح عبدالله علي بن زايد الفلاسي، المدير التنفيذي ل"دار البر"، خلال مؤتمر صحافي عقدته  الجمعية عن بعد أمس،  بمشاركة وسائل اعلام محلية،  أن (سابقوا بالخيرات) مبادرات تمد أياديها إلى كل محتاج ومضطر ومريض، على قاعدة إنسانية، هي "اطمئن لأنك بين أهلك.. وأنت لدينا عزيز مكرم، وسنوفر لك كل ما يلزمك، لنعبر معًا ذلك المنحنى التاريخي غير المسبوق"، موضحا ان هذه المبادرات تشمل 4 محاور، هي : الصحية، الافراد، الاسر المتعففة و الدعوة وتحفيظ القرآن الكريم.

  • قائمة المبادرات  

وأشار الفلاسي إلى أن (سابقوا بالخيرات) تضم 15 مبادرة إنسانية فرعية، تقدم الدعم والمساندة لكل المستحقين، منها المبادرات الصحية التي رصدت لها 25 مليون رهم وتتكفل بوجبها بتوفير معدات وأدوات الحماية الشخصية من فيروس "كورونا" المستجد، الأقنعة والقفازات وثوب الحماية والنظارات، والتي باتت بالغة الأهمية،اضافة الى  دعم 200 من أصحاب الهمم، وعلاج المرضى والرعاية الصحية الكاملة لهم مع تسليم الادوية.

واشار الفلاسي الى ان الجمعية ستخصص نحو 66 مليون درهم  للمبادرات الموجهة للاسر المتعفة، وتنقسم إلى مبادرة توفير السلة الغذائية لألفي أسرة لمدة 5 أشهر، والكفالة الشهرية ل 3 آلاف أسرة متعففة لمدة 8 أشهر، ومساعدة "العالقين" بسبب الظروف الحالية، بواقع ألف مستفيد، عطفا على توفير نحو 1500 جهاز ، وتسديد ديون 500 شخص من "الغارمين" المتعثرين، و كفالة ألف أسرة يتيم.

  • مبادرات الافراد

اما المبادرات الموجهة لافراد فتم رصد 29 مليون درهم لها وتشمل اربعة ابواب خيرية، وهي توفير 4 الاف وجبة غذائية لمدة شهرين، وسداد ايجار مسكن لنحو الفي اسرة وسداد الرسوم الدراسية لألفي طالب، ودفع فواتير الكهرباء والماء عن ألفي أسرة، ، و دعم مشروع البر للتحفيظ عن بعد، ودعم الأنشطة الدعوية عن بعد.
زكاة المال والصدقة الجارية

وتفتح سلسلة مبادرات (سابقوا بالخيرات)، وفقا للفلاسي، الباب لتخصيص زكاة المال والصدقات الجارية لتوفير احتياجات المحتاجين، ممن يلزمون بيوتهم حاليًا، التزامًا بتعليمات الدول وإجراءاتها الوقائية، في الظروف الحالية الاستثنائية، التي تواجه العالم، وتوجه الدعوة لكل صاحب قلب كبير وعطاء جزيل، يريد دعم كل محتاج وفقير.

  • قنوات التبرع

وبين الفلاسي أن التبرع للحملة "عن بعد" فقط، عبر الموقع الإلكتروني للجمعية (WWW.DARALBER.AE)، والتطبيقات الذكية والرسائل النصية القصيرة والروابط الذكية QR CODE، والرقم المجاني 80079

طباعة Email
تعليقات

تعليقات