تشمل المواطنين والمقيمين والتوصيل للمنازل والتسجيل في موقع الهيئة

«الهلال» تقدم طروداً غذائية وصحية لـ7 فئات داخل الإمارات

أطلقت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مبادرة «طلب طرد غذائي أو صحي»، للمساهمة في مواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» داخل الدولة.
وتشمل المبادرة المواطنين والمقيمين وهي مخصصة لـ7 فئات هي: كبار السن، وأصحاب الأمراض المزمنة، وأصحاب الهمم، والمطلقات والأرامل، وأسر السجناء والأيتام بهدف تعزيز الأمن الغذائي للفئات المستهدفة في ظل تمديد برنامج التعقيم الوطني.
وبإمكان الفئات المشمولة في المبادرة الدخول إلى موقع الهيئة عبر: https://portal.rcuae.ae/spons/order/، والتسجيل وإدخال البيانات ومكان الاستلام عبر خطوات بسيطة، حيث يقوم مقدم الطلب بكتابة اسمه ورقم الهوية والجنسية ورقم الهاتف والمدينة والمنطقة والشارع وتفاصيل الطلب مع إرفاق إثبات الحالة، وبمجرد إرسال الطلب يتم التواصل مع الحالة مباشرة ويتم إرسال طرد مواد غذائية إلى منزله يكفي الأسرة الواحدة لمدة شهر كامل.
كما تستقبل الهيئة طلبات بعض الفئات مثل أصحاب الهمم أو كبار السن الذين لا يعرفون كيفية الدخول على الموقع الإلكتروني عبر الهاتف، وبمجرد التواصل مع الهيئة يتم التأكد من البيانات الخاصة بالمستفيد وتحديد عدد أفراد الأسرة وتحضير الكميات المناسبة لها وتجهيز الطرد وإيصاله إلى المنزل.
وفي حال انتهاء المواد الغذائية قبل نهاية الشهر بسبب زيادة عدد أفراد الأسرة يقوم المستفيد بإبلاغ الهيئة التي تقوم بتجهيز طرد جديد وإرساله إلى منزل المستفيد.
وتهدف المبادرة لمساندة الجهود المبذولة في الدولة للتصدي لكورونا، وتهيئة الظروف الملائمة للأسر والشرائح المستهدفة للبقاء في منازلها حماية لها من تداعيات الوباء وتوفير احتياجاتها الضرورية وإيصالها لها في أماكنها، حفاظاً على سلامتها.
ويتم التوزيع على المستحقين بمختلف مناطق الدولة من خلال فرق الهلال الأحمر وكوادرها التطوعية التي تقوم بإيصال المواد الغذائية للمستفيدين في بيوتهم، مع التقيد بالإجراءات التي اتخذتها الدولة، والتدابير الاحترازية والوقائية لتفادي الاختلاط والازدحام والتجمعات.
وتشمل الطرود عناصر غذائية مهمة، حيث حرصت الهيئة على تنويع مصادر شراء المواد الغذائية من التجار والموردين المحليين، بهدف تنشيط الحركة بالسوق المحلي وتخفيف التداعيات الاقتصادية للأزمة على التجار والموردين.
وتتضمن الطرود 26 عنصراً غذائياً مهماً شملت الأرز والدقيق، السكر، الحليب، الزيوت، البقوليات، والمعلبات، المعكرونة، الشعيرية، العدس، الحمص، العصير، الأجبان والشاي، إلى جانب عدد من المواد الأخرى.
يذكر أن هيئة الهلال الأحمر الإماراتي أعلنت السبت الماضي توزيعها 5 آلاف طرد غذائي على الشرائح المستهدفة من مبادرات «صندوق الإمارات وطن الإنسانية» للحد من فيروس كورونا داخل الدولة.
وتمثل هذه الطرود المرحلة الأولى من مبادرة تعزيز الأمن الغذائي، التي تستهدف توفير الغذاء للأيتام وأصحاب الهمم وكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة والأسر المتعففة وأصحاب الدخل المحدود.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات