صحة دبي لـ«البيان»: توعية العمال تسهم بمنع انتشار «كورونا»

هند العوضي

أكدت هيئة الصحة في دبي أهمية التوعية والتثقيف الصحي للعمال الذين يشكلون شريحة مهمة في المجتمع للوقاية من مرض كورونا المستجد «كوفيد 19»، وأهمية وضرورة توعية العمال بكافة الاحتياطات والإجراءات الوقائية والمعلومات المتعلقة بالمرض، وكيفية التعامل مع الأعراض المبدئية، حيث من شأن هذا الأمر أن يساهم في منع انتشار الفيروس.

وأوضحت الدكتورة هند العوضي أخصائية الصحة العامة، رئيس قسم التعزيز والتثقيف الصحي بهيئة الصحة بدبي «أن التوعية يجب أن تتضمن العديد من المعلومات المتعلقة بأسباب وطرق العدوى وكيفية الوقاية من المرض، وأهمية غسل اليدين بشكل مستمر، والإجراءات المتعلقة بعزل الأفراد المشتبه أو المؤكدة إصاباتهم بـفيروس كورونا المستجد أو غيره من الأمراض المعدية، وكيفية الإبلاغ عن الحالات المحتملة إصابتها، واستخدام الدلائل الإرشادية لبلدية دبي لتنظيف وتطهير مكان العمل وأماكن الإقامة، وتوفير التهوية الجيدة لمكان العمل والإقامة».

وأكدت الدكتورة العوضي أهمية توفير المطهر اليدوي في جميع مرافق العمل وأماكن الإقامة، والتدريب المتكرر للموظفين حول تطبيق التدابير والإجراءات الصحية الجيدة ومنها على سبيل المثال «اتباع آداب للسعال والعطس وغسل اليدين»، كما يجب توفير مواد التثقيف الصحي في مواقع العمل والإقامة.

وشددت على ضرورة حرص وتقيد العمال بغسل اليدين بالماء والصابون بشكل دائم ومستمر مدة لا تقل عن 20 ثانية أو تعقيم اليدين بالمطهر، وتجنب لمس العينين أو الأنف أو الفم من دون غسل اليدين، وتطهير الأسطح الملوثة في السيارة أو مكان العمل بشكل دائم، وتجنب الاتصال المباشر مع أي شخص تظهر عليه أعراض أمراض الجهاز التنفسي كالسعال والعطس، وعلى العمال نصح زملائهم الذين تظهر عليهم أعراض عدوى تنفسية بطلب المشورة الطبية على وجه السرعة.

ونصحت الدكتورة العوضي العمال بضرورة المحافظة على مسافة آمنة بينهم وبين زملائهم في العمل على الأقل مسافة متر واحد. كما نصحت الذين يعانون من أمراض مزمنة مثل أمراض القلب والجهاز التنفسي والسكري وغيرها بتجنب الذهاب للأماكن المزدحمة لتفادي الإصابة بالمرض.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات